اخر الاخبار  فنزويلا ترفع سعر الوقود وتفتح باب الاستيراد الخاص    /    ترامب ينفجر في وجه حكّام الولايات: ستظهرون كمجموعة من الحمقى!    /    الصراع الصيني ــ الأميركي يشتدّ: هونغ كونغ بلا حكم ذاتي؟    /    عن تهديد إسرائيل بشنّ الحروب... واللاجهوزيّة العسكرية    /    السفيرة الأميركية تدافع عن رياض سلامة... وتهدّد    /    عدّاد الإصابات إلى 1233 والأولويّة في الفحوص للمخالطين    /    نقص المازوت يهدد بانقطاع الخلوي    /    برّي: العفو العام لم يؤجَّل كي يسقط    /    البناء : البيت الأبيض لتشديد القبضة الأمنيّة بوجه حركة الاحتجاج… ومزيد من العنف في الشوارع / ارتباك حكومي تحت وطأة العقوبات الجديدة على سورية… وخسائر لبنان 10 مليارات $ / البرود السياسيّ الرئاسيّ يطال مكوّنات الحكومة والنتيجة مزيد من تأجيل الملفات    /    مراد: الإستماع لمشاكل المزارعين امر ملح    /    حسن مراد: إعادة توزيع موظفي العام واجب الحكومة الإصلاحية    /    ورقة عمل لحسن مراد لمعالجة الأزمة الإقتصادية في البقاع    /    عبدالرحيم مراد في ذكرى استشهاد دولة الرئيس رشيد كرامي: ثابتون بوحدة لبنان وعروبته...    /    مراد: نهج رشيد كرامي باق مع فصيل كرامي الذي له منا عهد أن نبقى معا لبناء وطننا    /    وزير الصحة: نحن في مرحلة المناعة المجتمعية التدريجية    /    مرتضى: الرقابة البيطرية من ضمن خطة وزارة الزراعة للأمن الغذائي    /    كرامي: دياب أكد تفاؤله بالمفاوضات مع صندوق النقد رغم بعض التفاصيل غير المريحة    /    السيد: القضاء يفتح الملف ويستدعي الفاسد ويبقيه فترة ويطلقه والاعلامي يفتح خطوط الابتزاز مع الفاسد    /    عراجي بعد لجنة الصحة: للاستفادة من مصانع الأدوية الوطنية شرط أن تكون تحت الاشراف والمراقبة    /    المجذوب: هناك تعاون واتفاق مع لجان الأهل على تخفيض الأقساط بالمدارس    /    الجمهورية: لجنة تقصي الحقائق المنبثقة من لجنة المال أحرزت تقدما في مقاربة الأرقام المالية    /    فهمي: المحتجّون الذين تظاهروا خلال الأيام الماضية امام مقار ومنازل بعض المسؤولين هم مشاغبون    /    وهاب: المدير التركي لتاتش يلعب بشكل قذر والمطلوب من الحكومة قرار حاسم    /    المجلس الأعلى لطائفة الروم الكاثوليك: لضرورة رصّ الصفوف في هذه المرحلة    /    وهاب: المدير التركي لتاتش يلعب بشكل قذر والمطلوب من الحكومة قرار حاسم    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-06-02

11:15 PM


الوزير مراد : نريد مقاومة بالإقتصاد من خلال تطوير قطاعاتنا الإقتصادية وجودة إنتاجنا



أقام حزب الله في البقاع الغربي إفطار حاشد في يوم القدس العالمي في منتزه قلب القمر في بلدة مشغرة، شارك فيه نائب رئيس مجلس النواب إيلي الفرزلي ووزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية حسن مراد ورئيس اتحاد بلديات البحيرة يحيى ضاهر وممثلين عن الأحزاب والقوى السياسية ، ورؤساء بلديات ومخاتير ولفيف من مشايخ الموحدين الدروز وعلماء دين.

بعد النشيدين الوطني وحزب الله قدّم الحفل عضو قيادة حزب الله في البقاع الغربي محمد أبوطالب فقال: ” إن التحالف مع القوى الوطنية والعروبية أكبر من كل مصالح الدنيا وأعظم من كل الإغراءات، هذه التحالفات لا تنهار لا بفوز ولا بخسارة لا بسلم ولا بحرب لا بيسر ولا بعسر، لأنها تقوم على قيم عظيمة بُذلت في سبيلها أغلى الدماء والجراح والأرواح، قيم تعلي مكانة الإنسان وشرفه وسؤدده وحريته”.

 

أما الوزير حسن مراد أكد أن :”القدس قضيتنا ليس شعارا نرفعه في المواسم، القدس مسيرة نضال ومقاومة وشهداء وجرحى وأسرى وإيمان وإلتزام بالدين والأخلاق وتمسك بالعروبة، وبإذن الله سيتحقق الإنتصار كما الإنتصار الذي تحقق بفضل الثلاثية الذهبية الجيش والشعب والمقاومة، هكذا فهمنا المقاومة وهكذا سنبقى معها وبجانبها، مقاومة بالبنادق ومقاومة بالصواريخ التي أرعبت العدو بكيانه كله مقاومة بالكلمة وبالعلم وبالثقافة، حتى أنني من لحظة استلمت الوزارة رفعت شعار مقاومة بالإقتصاد، نعم نريد مقاومة بالإقتصاد من خلال تطوير قطاعاتنا الإقتصادية وتجويد إنتاجنا الوطني بالصناعة والزراعة والسياحة لنواجه العدو بالأسواق العالمية ونحقق نصر إقتصادي إضافة للنصر العسكري، وهذا يأتي تأكيدا على ما قاله سماحة السيد حسن نصرالله، وأنا قلت أننا مع تشجيع الإنتاج الوطني لإنشاء مصانع في لبنان تكون دقيقة جدا ليخرج منتج دقيق جدا ونستطيع أن نصدّر للخارج ويصبح لدينا مدخول مالي للدولة بفضل شباب المقاومة وبفضل ذكائهم وقوتهم وصبرهم وجهدهم وجهادهم”.وأضاف مراد :” لأن صراعنا مع العدو صراع وجود وليس صراع حدود، فلذلك نحن سنبقى مقاومون لكل مشاريع ومخططات العدو والصفقات والسمسارات ستتحول إلى صفعة لكل المتآمرين، طالما إرادتنا صلبة وإيماننا بحقنا ثابت، وبنادقنا صاحية، لن يستطيع أن يلغي فلسطين ويبدل قداستها بقليل من الرمل وأكوام من ذهب أو فضة أو حجارة مستوردة، فحجارة فلسطين وتينها وزيتونها ومفاتيح بيوتها هي الأصل وهي القضية والقدس فيها عاصمة لها ستبقى هي القضية”.




الوزير مراد : نريد مقاومة بالإقتصاد من خلال تطوير قطاعاتنا الإقتصادية وجودة إنتاجنا




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020