اخر الاخبار  حب الله دعا أصحاب السوبرماركت إلى ابراز وزيادة نسبة مبيع المنتجات الوطنية مقارنة بالمستوردة    /    بو صعب: قبل عملية فجر الجرود كانت المعابر 136 أما اليوم فهي بين 8 و12    /    الفرزلي: لم أزر سوريا منذ أكثر من 5 سنوات وأزورها عند مصلحة البلدين    /    وزير الخارجية: هناك دعم دولي واسع للبنان    /    نقيب الصيارفة: لن نبيع الدولار إلا كي نعرف سبب شرائها وبأوراق ثبوتية    /    سليم عون: نحن قادرون على الصمود والخروج من الازمة اقوى واشد صلابة    /    بارود:خطورة تظاهرات السبت هي خرق الاجراءات الوقائية وليس العودة للشارع    /    السيد: كلامي أمس كان لكل أزعر وهو مقصود وليس زلة لسان    /    الوزير حسن مراد نعى محسن ابراهيم ...    /    النائب عبدالرحيم مراد نعى محسن ابراهيم...    /    فنزويلا ترفع سعر الوقود وتفتح باب الاستيراد الخاص    /    ترامب ينفجر في وجه حكّام الولايات: ستظهرون كمجموعة من الحمقى!    /    الصراع الصيني ــ الأميركي يشتدّ: هونغ كونغ بلا حكم ذاتي؟    /    عن تهديد إسرائيل بشنّ الحروب... واللاجهوزيّة العسكرية    /    السفيرة الأميركية تدافع عن رياض سلامة... وتهدّد    /    عدّاد الإصابات إلى 1233 والأولويّة في الفحوص للمخالطين    /    نقص المازوت يهدد بانقطاع الخلوي    /    برّي: العفو العام لم يؤجَّل كي يسقط    /    البناء : البيت الأبيض لتشديد القبضة الأمنيّة بوجه حركة الاحتجاج… ومزيد من العنف في الشوارع / ارتباك حكومي تحت وطأة العقوبات الجديدة على سورية… وخسائر لبنان 10 مليارات $ / البرود السياسيّ الرئاسيّ يطال مكوّنات الحكومة والنتيجة مزيد من تأجيل الملفات    /    مراد: الإستماع لمشاكل المزارعين امر ملح    /    حسن مراد: إعادة توزيع موظفي العام واجب الحكومة الإصلاحية    /    ورقة عمل لحسن مراد لمعالجة الأزمة الإقتصادية في البقاع    /    عبدالرحيم مراد في ذكرى استشهاد دولة الرئيس رشيد كرامي: ثابتون بوحدة لبنان وعروبته...    /    مراد: نهج رشيد كرامي باق مع فصيل كرامي الذي له منا عهد أن نبقى معا لبناء وطننا    /    وزير الصحة: نحن في مرحلة المناعة المجتمعية التدريجية    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-06-18

11:00 AM


تفاصيل اللقاء بين الحريري وباسيل



عكس لقاء الساعات الخمس بين رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل، تأكيد الجانبين على التمسّك بالتسوية المعقودة بينهما. وذلك بحسب ما أوردت الجمهورية.

وفيما أشار بيان للمكتب الاعلامي لرئيس الحكومة، الى "انّ اللقاء كان مناسبة لحوار صريح ومسؤول، تناول مختلف أوجه العلاقة وعناوين التباين في وجهات النظر، خلص الاجتماع الى انّ التفاهم الذي حصل قبل حوالى ثلاث سنوات قائم وسيستمر قوياً وفاعلاً بعد جلسة المصارحة، في إطار التعاون مع كافة المكونات الحكومية لتوفير عوامل الاستقرار المطلوب".

ولم تشأ مصادر السراي الحكومي الدخول في تفاصيل ما جرى في اللقاء.

وقالت مصادرها لـ"الجمهورية": "يمكن القول انّ الحريري كان واضحاً للغاية وشفافاً، وقد جدّد التأكيد على موقفه، وعلى ما تضمنه مؤتمره الصحافي الذي عقده فور عودته الى بيروت".

ولفتت، الى انّ وقف التصريحات المستفزة بات امراً مطلوباً. فالبلاد لا تحتمل المزيد من التشنجات، وانّ الإهتمام لإمرار الموازنة وبعض الملفات الحياتية، ولا سيما منها ما يتصل بالأوضاع الإقتصادية، اهم بكثير من الباحثين عن انتصارات آنية لا تؤتي بما يحتاجه البلد في حواره مع الدول المانحة والإستعداد لمليارات "سيدر واحد".

اما مصادر الوزير باسيل، فقالت لـ"الجمهورية":"لقد جرت مراجعة جميع الملفات بتفاصيلها نقطة نقطة، وكانت خمس ساعات مهمة نوقشت خلالها الملفات الدقيقة بدءاً من ملف النازحين الى التعيينات ومكافحة الفساد والكهرباء وخطة النفايات. ويمكن القول انّها كانت خمس ساعات دسمة، خلاصتها التأكيد من الجانبين على ضرورة العودة الى أسس التسوية التي ادّت الى انتخاب الرئيس عون وتأليف الحكومة، اي العودة الى الأسس التي انطلق منها هذا الاتفاق".

وأشارت، الى "أنّ موضوع الشراكة عاد الى النقطة الاساسية للاتفاق. وكل ما قيل عن فكفكة للإتفاق او للتسوية وبأنّها لن تصمد، ذهب مع الريح، فقد أعيد إنتاج التسوية من جديد. وكأن الحكومة ولدت من جديد".




تفاصيل اللقاء بين الحريري وباسيل




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020