اخر الاخبار  كأس النخبة بين الانصار وشباب الساحل    /    اللقيس جال في مصالح زراعية في بعلبك    /    رابطة الطلاب: تعليق مشاركتنا في اعتصام الغد سببه اجتماعنا مع شعبان وعلى ضوئه نتخذ الاجراءات الداعمة للطلاب    /    عطالله من بيت الدين: المطلوب أن نرسخ المصالحة والشراكة المصالحة والشراكة    /    وهاب: الاميركيون يضعون عقوبات على حزب الله وتلفزيون المستقبل "بيفلس"    /    فيرا يمين: لبنان من شماله إلى جنوبه في حماية أهل المقاومة    /    رئيس الوزراء المصري: نؤكد دعمنا لخيارات الشعب السوداني    /    مراد: خطابات نصرالله تدخل في الاطار الردعي لإعتداءات اسرائيل على لبنان    /    سامي الجميل: سنعيد للمواطن ثقته بنفسه وبقدرته على المحاسبة    /    أرسلان: ما حصل مع الغريب لم يكن بسيطا ولسنا من مدرسة التفاوض على الدم    /    الراعي:لبنان لا يتحمل بعد الآن المزيد من الانقسام والانغلاق على الذّات    /    أبو فاعور توقع أن يدعو الحريري فور عودته الى اجتماعات مكثفة للحكومة    /    بزي: لتضافر الجهود إنقاذا للبنان    /    كنعان: العنوان الاساسي الاقتصادي لهذه الفترة هو الاصلاح المالي والاقتصادي    /    الحريري يرفض لقاء وزير في حكومته!    /    وفود رسمية وامنية و دينية وشعبية في دارة الوزير مراد لتقديم التهاني بالعيد..    /    مراد يدعو لتخفيض الرسوم مع سوريا و"عدم المكابرة"    /    انتخاب ماري التنوري ملكة جمال زحلة...    /    الغريب لـ"الجمهورية": اعتذر منهم لانّهم لم يستطيعوا قتلي    /    أصحاب المولدات في البقاع: لإعادة النظر بضريبة الـ50 الف ليرة عن كل KVA    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-07-02

1:00 PM


هنادي بري تفقدت امتحانات المهني في بيروت واستطلعت المرشحين حول صعوبة الأسئلة لأخذها في الإعتبار عند التصحيح



تفقدت المديرة العامة للتعليم المهني والتقني الدكتورة هنادي بري الإمتحانات الخطية المهنية في يومها الثاني، وجالت لهذه الغاية على مركز الإمتحانات في مجمعي بئر حسن والدكوانة، وكانت في كل قاعة تتحدث إلى المرشحين مستطلعة آراءهم حول الأسئلة المتعلقة بكل مادة، وحول المراقبة وكيفية تعامل الإدارة والمراقبين معهم، وكانت تدون ملاحظاتها على ورقة جانبية.

شملت أسئلتها مواد امتحان الأمس واليوم، وذلك في محاولة منها لجمع أكبر عدد ممكن من الآراء حول مواد معينة أو أسئلة محددة ضمن مادة معينة، من أجل إعطاء التعليمات إلى لجان وضع أسس التصحيح لجهة مراعاة قدرات التلامذة وتثقيل العلامة بالقدر المناسب لإنصافهم.

وقد رحب بها المرشحون والمراقبون في كل غرفة وعبروا عن ارتياحهم لحضورها، مؤكدين أنها تتعاطى معهم بكل إيجابية ومسؤولية وحرص على مستقبلهم متمنية لهم النجاح وإنجاز امتحاناتهم بكل ارتياح.

وتحدثت في نهاية الجولة إلى الإعلاميين فقالت: "جولتي بالأمس في عكار والشمال واليوم في بيروت تسودها الأجواء نفسها من الهدوء والإرتياح، وقد لاحظت أن الحال النفسية للمرشحين كانت مطمئنة إذ أكدوا سهولة الأسئلة وموضوعيتها وكأنهم في امتحاناتهم المدرسية العادية. وأشارت إلى التعاون القائم بين الهيئة الإدارية والمراقبين والمشرفين على الإمتحانات وكأنهم فريق عمل واحد، كما أن الأسئلة كانت بمتناول الجميع ومن المناهج المعتمدة، وتحدثت عن أن الإمتحانات الرسمية المهنية مقسمة على أربع مراحل، تستغرق ثلاث مراحل منها أربعة أيام، أما المرحلة الرابعة فتستغرق يوما واحدا".

ولفتت إلى "مشاركة 13619 مرشحا في هذه المرحلة يتوزعون على 56 مركز امتحانات و58 اختصاصا، وتشمل المرحلة الأولى المرشحين للبكالوريا الفنية وتتضمن 48 اختصاصا والثانوية المهنية أي النظام المزدوج ويتضمن 9 اختصاصات. وهم موزعون على كل أنحاء لبنان".

وكشفت أن "امتحانات المهني تتطلب في كل يوم إعداد أسئلة ل 151 مسابقة بالغة العربية تتم ترجمتها إلى اللغتين الفرنسية والإنكليزية فتصبح 453 مسابقة يوميا. وعبرت عن التقدير لكل الجهود المبذولة من فريق عمل الإمتحانات على كل المستويات والذي يتشكل من نحو 2500 شاب وصبية يعملون بكل مفاصل الإمتحانات لجهة الإعداد والتنسيق والتدقيق والتوزيع والمراقبة ووضع الأسئلة"، مشددة على "أهمية الدور الإيجابي للأجهزة الأمنية والعسكرية التي تتولى أمن المركز وتحضر قبل الفجر من أجل إيصال الأسئلة إلى المناطق كافة في الوقت المحدد".

وعما إذا كانت الأعداد الكبيرة من المرشحين تشير إلى اتجاه متزايد نحو التعليم المهني، أجابت: "نعم هناك توجه نحو التعليم المهني والتقني، كما أن الوزير أكرم شهيب والمنظمات الدولية يدعمان التعليم المهني والتقني بقوة، ونحن نستغل فرصة هذا الدعم لتوجيه طلابنا نحو هذا القطاع من أجل التخصص وإيجاد فرص العمل".

وعن المراهنات حول عدم إمكان إجراء هذه الإمتحانات؟ أجابت: "ها هي تسير على أفضل وجه وهذا هو الرهان الصحيح والحمد لله". 

 




هنادي بري تفقدت امتحانات المهني في بيروت واستطلعت المرشحين حول صعوبة الأسئلة لأخذها في الإعتبار عند التصحيح




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2019