اخر الاخبار  الفرزلي: أي قرار يتخذ على الساحة اللبنانية سيكون من وحي الحفاظ على النأي بلبنان عن الصراعات    /    أرسلان عرض مع نائب وزير الدفاع الروسي لأوضاع المنطقة وآخر المستجدات    /    عون وبري بحثا بعدد من السيناريوهات المحتملة لجلسة 17 تشرين    /    الوزير مراد الى ريو دي جينيرو لحضور اجتماع "الميركوسور" ولقاء الرئيس البرازيلي    /    المدير المالي بالضمان: هناك طلب كبير على سحب تعويضات نهاية الخدمة والسيولة متوفرة    /    رياض سلامة: نعمل على ألا تكون المصارف ممرًا لعمليات فساد    /    شهيب: سنتابع التعاون من اجل حل العديد من القضايا التربوية    /    الراعي التقى نائب الرئيس الغاني وأثار معه مسألة تأشيرة دخول اللبنانيين    /    صحناوي: لم نوظف اكثر من 250 شخصا في المرحلة التي كنا بها بوزارة الاتصالات    /    البراكس: فوجئنا اليوم بانذار للمحطات بضرورة تسديد الاموال بالدولار    /    فنيش:بعض الفرقاء يعيشون في أوهام وعصبيّات ولا تفرق معهم مصلحة البلد    /    جنبلاط: سد النهضة قد يشكل تحديا وجوديا للشعب المصري    /    مراد يدعو للتواصل مع الدولة السورية ويؤكد: الحكومة مصرّة على مكافحة الهدر والفساد...    /    مراد استقبل وفود بقاعية    /    حسن مراد: الشعب اللبناني سيربح على الأزمة الاقتصادية    /    الوزير مراد: آن الأوان لفتح ملف المساجين الإسلاميين والتواصل مع الحكومة السورية    /    مراد: نحن من مدرسة عبدالرحيم مراد بالإنفتاح ومد اليد وعدم الإنجرار لمساجلات ولغة لا تليق بالبقاعيّين    /    اللواء ابراهيم عرض مع مراد إنعكاس الأزمة الإقتصادية على التجارة الخارجية    /    الفرزلي: للسادة النواب الحق باعادة النظر بقانون الانتخاب بصورة جذرية    /    جبق أطلق الحملة الوطنية للتوعية من سرطان الثدي: لعدم التهاون مع هذا المرض    /    مصادر وزارة للجمهورية: الموازنة عالقة في سلة الاصلاحات والخطوات الصعبة    /    سامي الجميل: قد يقع ما ليس في الحسبان إن لم يتم تدارك المأزق الاقتصادي المالي    /    ابراهيم الموسوي: سؤال برسم ما يسمى بالعدالة الدولية والأمم المتحدة وجمعيات حقوق الانسان في الغرب    /    جنبلاط: حافظوا على نادي الغولف هذه المساحة النادرة الخضراء في بيروت    /    وهاب: المواقف المصرية والإماراتية والسعودية من الغزو التركي ممتازة    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-07-25

1:30 PM


البطريرك الراعي: العمل السياسي هو خدمة الخير العام والجميع والمواطن



إستقبل ​البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي​، وزير خارجية ​الباراغواي​ لويس البيرتو كاستيغليونه وعقيلته، يرافقه سفير الباراغواي في ​لبنان​ اوزفالدو بيطار وعرض معهم اوضاع الجالية اللبنانية في الباراغواي اضافة الى الاوضاع العامة.

 

ولفت كاستيغليونه إلى "إنني اليوم هنا في لبنان كوزير لخارجية الباراغواي في مهمة رسمية ناقلا رسالة من رئيس الباراغواي المتحدر من اصل لبناني ولديه رغبة بزيارة لبنان ​السنة​ المقبلة الى ​رئيس الجمهورية​ ​ميشال عون​ ورئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ ورئيس ​الحكومة​ ​سعد الحريري​ ولكنني احببت ان ازور اولا غبطة البطريرك لأخذ البركة"، مشيراً إلى أنه "لم يتحدث مع الراعي عن الوضع السياسي في لبنان ولكنه كوزير خارجيه له دور سياسي ودور ديني".

 

وأشار إلى "أننا تناول البحث مع البطريرك شؤونا عامة ودينية كونه رجلا كاثوليكيا قناعة منه ان الامرين يجتمعان لما فيه خير ​الحياة​ اليومية لأن الحفاظ على الاخلاق والتمسك بالقيم يحفظان البلاد ويجب ان يتحلى بهما المواطنون"، معتبراً أن "اللبنانيين والباراغويين متشابهين الى حد بعيد"، قائلا: "الرئيس الحالي في بلادنا من أصول لبنانية وان عقيلته هي أيضا من اصل لبناني والجالية اللبنانية موجودة بكثرة في الباراغواي وقد لعبت دورا كبيرا في نهضة البلد وانا سعيد جدا لوجودي اليوم في لبنان".

 

كما استقبل الراعي وفدا من غرفة التجارة و​الزراعة​ و​الصناعة​ في ​الشمال​ برئاسة رئيسها ​توفيق دبوسي​ وعرض معهم الاوضاع الاقتصادية وسبل تفعيل عمل المرافق العامة الشمالية ووضع الوفد الراعي في نطاق العمل المقترح لمشروع التطوير الاقتصادي الوطني في لبنان من ​طرابلس​ الكبرى.

 

وأثنى البطريرك على المشروع معربا عن فرحه بتحقيق هذا المشروع الذي يختص ب​مطار القليعات​ و​مرفأ طرابلس​ والذي عملت غرفة التجارة في الشمال على تحضيره، مشيراً إلى "اننا نعتبر هذا الخبر كالحلم ونسمع عنه بفرح كبير وفي الوقت نفسه نخشى من اي عقبات قد تعترض تنفيذه وكما ذكرت ان قصة المرفأ ومطار القليعات هي حلم ومنذ زمن بعيد ننتظر ان يتم. لأن هذه المنطقة اذا حصل فيها انماء فلبنان كله ينمى وهذه المنطقة التي هي مهيأة بعد الدراسات التي اجريت على هذا الموضوع، مؤسف وحرام الا ينفذ واني اشكركم على هذه الأفكار لأنه اذا اردنا ان نتكلم عن العمل السياسي فهذا هو بالتحديد لأن العمل السياسي هو خدمة الخير العام والجميع والمواطن".

 

وأضاف "رافقكم الله لتحقيق هذا المشروع ويسلك طريقه عبر الحكومة بنجاح وسرعة لأننا بأمس الحاجة إليه. ولبنان ينظر عالميا إليه انه ذات قيمة وكل ​العالم​ ينظر اليه وعليه وان يلعب دورا مهما. لذلك، من المعيب علينا الا ننجز هذا المشروع إذ لا ينقصنا شيء فالرب اعطانا الفكر والعلم والتطلعات وهي بحوزتكم. أشكركم على هذا الخبر الرائع فلقد جعلتمونا ننسى الحرب والخلافات والنزاعات. وليكن الرب معكم".

 

واستقبل الراعي امين عام ​المجلس الاعلى للدفاع​ ​اللواء​ الركن محمود الاسمر.

 

كما التقى قائمقام جبيل السابق ​نجوى سويدان​، فالمحامي فادي روحانا صقر.




البطريرك الراعي: العمل السياسي هو خدمة الخير العام والجميع والمواطن




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2019