اخر الاخبار  مخزومي من دار الفتوى: الكلفة المالية لأي هندسة مالية اليوم ستكون باهظة    /    رئيس القومي: خيار الصمود الذي اتخذته سوريا بمواجهة الحرب الارهابية أثمر انتصارا    /    لافروف: سنرد بحزم على أي استهداف للعسكريين الروس في سوريا    /    بري: بإستعادة وحدتنا نستعيد ليس فلسطين فحسب إنما كل حقوقنا    /    حمدان: اللبنانيون قبلوا بأبسط الحقوق وهو حل أزمة النفايات في شوارع لبنان    /    كهرباء لبنان: عزل محطة بعلبك الجديدة 220 ك.ف. غدا    /    رابطة التعليم الثانوي طالبت بإصدار قرار تثبيت الأساتذة الجدد وصرف مستحقاتهم    /    علامة: لجنة الشباب والرياضة تسعى لتقديم إقتراحات تهدف الى تطوير الرياضة    /    باسيل: نريد دولة مدنية شاملة لكن إلى حين ذلك لن نتنازل عن المناصفة بالتمثيل    /    بو صعب: علينا مقاربة أي استراتجية دفاعية جديدة وفق الواقع الحالي    /    هيئة العمل الفلسطيني المشترك: اضراب عام وقفال مداخل مخيم عين الحلوة يوم الخميس    /    الصمد: أنا ضد مطمر تربل إذا كان سيؤدي إلى فتنة إسلامية ـ مسيحية    /    جبق يوقع السقوف المالية للمستشفيات حسب العام 2016 دون رفعها    /    شقير: مطار بيروت أول مطار في العالم سيقدم خدمة الـ5G    /    أبو فاعور: بعد 15 يوما ستباشر وزارة الصناعة بإقفال المسالخ المخالفة    /    جلسة لمجلس الوزراء الخميس في بيت الدين الدين وعلى جدول اعماله 46 بندا    /    تقرير مصرف لبنان: الدين العام 150 في المئة من الناتج المحلي    /    حاكم مصرف لبنان: مستعدون لعقوبات أميركية    /    بالصور: الجمارك تمنع عملية تهريب ضخمة على الحدود    /    "قلق كبير" حيال خزينة الدين... وهذه التفاصيل    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-07-29

11:00 AM


مصالحات بين عشائر بعلبك ودعوات لاستعادة دور الدولة



شهدت قاعة "الجامعة الإسلامية" في بعلبك، مصالحة بين عائلات وعشائر: الصلح، بقبوق، شقير، الطقش، الفيتروني وآل جعفر، برعاية رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الامير قبلان ممثلا بالمفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان، وبمبادرة من مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ممثلا بالشيخ مشهور صلح، وجهود المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم.

 

كما حضر وزير الزراعة حسن اللقيس، والنواب: غازي زعيتر، علي المقداد، إبراهيم الموسوي، وبكر الحجيري، رئيس الهيئة التنفيذية لحركة أمل مصطفى الفوعاني، رئيس المجلس السياسي لحزب الله السيد إبراهيم أمين السيد ورئيس وحدة الارتباط والتنسيق في الحزب وفيق صفا.

 

وتحدث اللواء ابراهيم مشبهاً ما حصل في قبرشمون بما يجرى هنا، وقال: "اليوم نقف في بعلبك لإتمام المصالحة، وغدا في خلدة والمختارة، لأن دمنا واحد، والمصارحة طريق المصالحة".

 

 

بدوره قال الفوعاني: "نرفع الصوت عاليا من أجل حضور الدولة بكل مؤسساتها إلى هذه المنطقة لرفع الحرمان ووضع الخطط الإنمائية"، مشيراً إلى أن "لبنان في خطر إقتصادي وفي خطر توطيني وفي خطر دائم إسرائيلي، وفي عقوبات من كل أنحاء العالم".

 

من جهته، قال السيد: "نحن لا نرغب أن تكون هذه المنطقة خارج الدولة، ونرغب أن تكمل هذه المنطقة مسار إسهامها الوطني والقومي والاستراتيجي".

 

وحذر من اليأس من العلاج، وتابع: "للأسف هناك بعض من في الدولة يقول الوضع في منطقتكم ليس له علاج، وأنا أخاف مما يقوله البعض بأن كلفة العلاج أكبر من كلفة المشكلة".

 

المفتي قبلان اعتبر في كلمته ان "من يتخلف عن دعم البقاع بمستشفى وفروع جامعية وسوق عمل وتنميات مختلفة ليس من حقه أن يستقدم الدبابات والسجون للبقاع، رغم إصرارنا على الأمن البقاعي وضرورته".




مصالحات بين عشائر بعلبك ودعوات لاستعادة دور الدولة




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2019