اخر الاخبار  إنهاء الاحتجاج الشعبي الذي كان قائما امام سراي النبطية    /    بارود: هناك مطالب لها علاقة بالاموال المنهوبة الاسراع بتلبيتها يريح الشارع    /    منسقية بيروت بالمستقبل نفت الدعوة لقطع طرقات او تحركات دعما للحريري    /    السيّد: رسوم على الدخان؟! يمكن من وحي حرائق مبارح    /    وهاب: ترامب اختصر علينا عمل سنوات الدويلة الكردية والمشروع التركي بتصريح    /    مصادر بري للجمهورية: لإقرار سلة الاصلاحات التي اتفق عليها في بعبدا    /    عبدالله: علينا اقرار الموازنة من دون انتظار الاتفاق على الاصلاحات التي تأخذ وقتاً    /    حاصباني: لإلغاء العقود غير القانونية للموظفين في المؤسسات العامة    /    زاسبيكين: لدينا حذر بالنسبة لتداعيات الهجوم التركي على الشمال السوري    /    سليم عون: اذا استمر النزوح السوري سيطيح بكل الاجراءات الاقتصادية والمالية    /    مراد خلال وضع حجر اساس القرية التراثية "بيت جدي" : مسيرة المشاريع مستمرة و سنجعل البقاع قبلة للسياح ...    /    الوزير مراد: سنعمل على جعل لبنان مركزًا تجاريًا مهمًا يوزّع في الشرق ...    /    عقيلة الوزير مراد رعت توزيع الألواح الذكية لطلاب دار الحنان للايتام...    /    الفرزلي: أي قرار يتخذ على الساحة اللبنانية سيكون من وحي الحفاظ على النأي بلبنان عن الصراعات    /    أرسلان عرض مع نائب وزير الدفاع الروسي لأوضاع المنطقة وآخر المستجدات    /    عون وبري بحثا بعدد من السيناريوهات المحتملة لجلسة 17 تشرين    /    الوزير مراد الى ريو دي جينيرو لحضور اجتماع "الميركوسور" ولقاء الرئيس البرازيلي    /    المدير المالي بالضمان: هناك طلب كبير على سحب تعويضات نهاية الخدمة والسيولة متوفرة    /    رياض سلامة: نعمل على ألا تكون المصارف ممرًا لعمليات فساد    /    شهيب: سنتابع التعاون من اجل حل العديد من القضايا التربوية    /    الراعي التقى نائب الرئيس الغاني وأثار معه مسألة تأشيرة دخول اللبنانيين    /    صحناوي: لم نوظف اكثر من 250 شخصا في المرحلة التي كنا بها بوزارة الاتصالات    /    البراكس: فوجئنا اليوم بانذار للمحطات بضرورة تسديد الاموال بالدولار    /    فنيش:بعض الفرقاء يعيشون في أوهام وعصبيّات ولا تفرق معهم مصلحة البلد    /    جنبلاط: سد النهضة قد يشكل تحديا وجوديا للشعب المصري    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-08-05

11:15 AM


شهيب: قريبون من رأس السلطة حاولوا تركيب ملفات وأحلام محاصرة جنبلاط ستتحطم



أوضح وزير التربية والتعليم العالي ​أكرم شهيب​، أنّ "المؤتمر الصحافي الّذي سيعقده "​الحزب التقدمي الإشتراكي​"، هو عبارة عن مكاشفة واضحة وصريحة إلى الرأي العام حول حقيقة ما حصل منذ حادثة ​قبرشمون​، وصولًا إلى كلّ المداخلات الّتي حصلت فيها، والّتي رمت كلّها إلى قلب الحقائب وتوجيه الملف في اتجاه مغاير تمامًا لما حصل".

 

ولفت في حديث صحافي، إلى "أنّنا كـ"حزب تقدمي إشتراكي"، وضعنا أنفسنا من اللحظة الأولى تحت سقف القانون، واحتكمنا إلى مؤسسة ​القضاء​ توخيًا للقضاء العادل الّذي ينظر بشفافيّة وموضوعيّة وحياديّة إلى ما جرى في قبرشمون - البساتين، وما تلاها من مداخلات مقيتة، من قبل بعض من هم قريبون من رأس السلطة مع الأسف، الّذين حاولوا جاهدين نقل ملفات، تركيب ملفات، استحضار ملفات، استدعاء قضاة من عطلتهم القضائيّة، نصب محاكم وإصدار أحكام مسبقة، وكلّها أحكام سياسيّة، وقرنوها في آخر فصول هذه الحلقة التلاعبيّة بنسج تسجيلات وهميّة، يحاول الفريق الآخر الاستفادة منها لأهداف تضليليّة وسياسيّة، لحرف التحقيق عن مسار كشف حقيقة ما جرى بالفعل؛ الّتي كانت واضحة تمامًا في التحقيقات الأمنية".

 

وشدّد شهيب على أنّ "الوقائع المحيطة بهذا الملف، تؤكّد بما لا يقبل أدنى شك، بأنّهم ممعنون في هذا المنحى الخطير، وهذا من شأنه أن يقود البلد الى ما هو أسوأ ممّا هو عليه اليوم"، مبيّنًا أنّ "في سياق هذا الإمعان، تأتي محاولتهم الدؤوبة على التعمية على حقيقة التحقيقات وما أكّدته حول الحادثة، وعلى وجه التحديد التحقيقات الفعليّة والجديّة الّتي أجراها ​فرع المعلومات​ و​الأجهزة الأمنية​ الأُخرى".

 

وركّز على أنّ "هناك من يسعى إلى إبقاء البلد في وضع متوتّر، عبر افتعال إشكالات والتباسات وتوترات في شتّى الاتجاهات، إضافة إلى محاولة ضرب هيبة القضاء وزرع الشكوك حوله، جرّاء تدخّلاتهم الفاضحة في مسار العمل القضائي ومحاولة توجيهه سياسيًّا في الاتجاه الّذي يخدم توجّههم الرامي إلى الإخلال بالتوازنات القائمة بالبلد".

 

وحول ما يقوله البعض بأنّ كلّ ما يقومون به القصد منه محاصرة أو تحجيم رئيس "الحزب التقدمي" ​وليد جنبلاط​، أشار إلى أنّ "مع هذا الفريق وهذه العقلية، كلّ شيء متوقّع، ولكن في خلاصة الأمر، هم يحلمون، وأحلامهم ستتحطّم بالتأكيد أمام صخرة ​المختارة​ ووليد جنبلاط".




شهيب: قريبون من رأس السلطة حاولوا تركيب ملفات وأحلام محاصرة جنبلاط ستتحطم




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2019