اخر الاخبار  الفرزلي: قانون العفو العام لا يشمل تبرئة قتلة العسكريين والمعتدين على الملك العام    /    الصفدي زار القاضي ابراهيم وقدّم له شرحا مفصلا حول "الزيتونة باي"    /    جنبلاط: الانفصام بالشخصية يسود في دوائر القرار العليا    /    رئيس اتحاد موظفي المصارف: لا خوف على الودائع والتوجه هو لفك الاضراب    /    عدم مثول عامر الفاخوري أمام المحكمة في قصر عدل النبطية بسبب عذر المرض    /    زعيم كوريا الشمالية أشرف على تدريبات للقوات الجوية: يجب إجراء تدريب دون سابق إخطار    /    وزير الدفاع الصيني حث أميركا على "الكف عن استعراض العضلات" ببحر الصين الجنوبي    /    المحكمة العليا بهونغ كونغ قضت بعدم دستورية قرار منع المتظاهرين من ارتداء أقنعة    /    الشرطة البريطانية أوقفت 39 إيرانيا في عرض البحر على متن 4 قوارب    /    حسن مراد: للمبادرة الفورية الى التجاوب مع مطالب الناس المحقة...    /    حمادة: لتنقية الحراك الشعبي من الشوائب التي يمكن أن تعتريه    /    الجامعات والمدارس فتحت أبوابها في البقاع مع استمرار إقفال المصارف    /    حسن مراد: لا لتشويه وإستغلال وجع الناس    /    جمعية المصارف أعلنت عن لائحة تدابير مؤقتة: تحديد المبالغ النقدية الممكن سحبها بمعدل ألف دولار كحد اقصى اسبوعيا    /    الفرزلي: أنصح المسؤولين وأصحاب القرار النهائي عدم اللعب بمسألة التوازنات في البلد    /    اللقيس: عدم إقفال الطرقات أمام الشاحنات التي تنقل المزروعات    /    نيويورك تايمز: أزمة إقتصادية تلوح في الأفق مع استمرار الاحتجاجات في لبنان    /    مصادر الجمهورية: "الخليلين" أبلغا الحريري الموافقة على حكومة عشرية ثلثاها من التكنوقراط لكنه لم يقبل    /    عون تتبع التطورات الأمنية ورصد ردات الفعل على ما آلت إليه الإتصالات    /    بري: ما زلت أراهن على عودة الحريري وتشكيل حكومة تواكب الوضع الخطير جدا    /    حالة الطرقات في مختلف المناطق اللبنانية صباح اليوم    /    وهاب: التسوية الرئاسية بين الحريري وباسيل بموافقة حزب الله كانت خطأ كبيرا    /    مراد يبارك استشهاد أبو عطا: نؤكد من لبنان المقاوم دعمنا الكامل للرد    /    الرئيس التنفيذي لـTOTAL: حفر اول بئر استكشافي في لبنان بين كانون الاول وكانون الثاني مهما كانت الظروف    /    قبيسي: اكثر من 35 جمعية يحركون الشارع ولا نضمن الى اين سنذهب في لبنان    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-08-26

11:15 AM


وزير مراد من قدموس "لتشكل لجنة طوارئ للتواصل مع سوريا، من أجل تسهيل مرور منتجاتنا إلى الدول العربية.



 

نظمت إدارة قدموس اجينور وكليوباترا في تعنايل في البقاع الاوسط ، حفل تكريم على شرف مدراء مؤسسات الغد الفضل برعاية وزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية حسن مراد والنائب عبد الرحيم مراد ، بحضور النائب انور جمعة فعاليات سياسية اجتماعية من البقاعين الغربي والاوسط رجال دين قيادات حزبية وهيئات اجتماعية .

بداية ألقى صاحب قدموس الأستاذ دوري صالح كلمة شدد على أولوية بناء المؤسسات من أجل تطوير المنطقة، ومن أجل تعزيز ثقتنا بالوطن من خلال مؤسساته وهي الطريق الصحيح لبناء الأوطان.

الوزير مراد
أكد على أهمية الدور الذي لعبه زميل الدراسة دوري صالح، وهو لا يقل أهمية عن ما نقوم به من أعمال لتوسيع المؤسسات، 
وأضاف نحن مدعوون من أجل وضع حجر أساس جديد لمشروع بيت جدي بالإضافة إلى مشروع آخر يتعلق بالصحافة والإعلام والسياسة ولن أخوض به اليوم.

واعداً أنه في الأيام المقبلة سيضع حجر الأساس لهذا المشروع، وأكد أن هذا المشروع سيبقى ويستمر ولن يقفل ابداً. 
وتابع مراد " نواب البقاع تقدموا بمشروع نفق ضهر البيدر " وبدأنا نسمع ان هذا المشروع سيكون كما الاوتوستراد العربي، لانعدام ثقة المواطن بالدولة، ومنذ دخلت الوزارة حاولت وأحاول بإعادة الثقة بالدولة لكني اؤكد لكم أن المشروع الذي سينفذ هو على طريقة ال bot من خلال شركة خاصة تنجز المشروع تحدد له سعر الكلفة وتتقاضى أموال بدل الانتقال، وأي من هذه الشركات المتقدمة يهمها أن تنجز النفق بسرعة، وبأقل كلفة بهدف الاستثمار بدون هدر أو سرقة، وننتظر تحويل المشروع من مجلس النواب للموافقة عليه من قبل مجلس الوزراء وانا منهم"، وتابع مراد " ما يهمنا التنفيذ بأسعار مخفضة واختصار عامل الوقت لاجتياز المسافة بين بيروت والبقاع، ساعتئذٍ يصبح البقاع مركز استثمار بانشاء المصانع وزيادة الأعمال .
وطالب مراد بإنشاء ميناء جاف ومنطقة حرة للبقاع لأنهما يؤمنان فرص عمل جديدة بدل حصرها في العاصمة"، كما دعا لتشكيل لجنة طواريء من أجل التواصل مع سوريا، من أجل تسهيل مرور منتجاتنا إلى الدول العربية ودول الخليج، ولاحقا إلى تركيا قطر وإيران بهدف تحفيز الاقتصاد اللبناني الذي كان يؤمن ملياري دولار من هذا القطاع ورأفة بالمزارع الذي يلقي بانتاجه على الطرقات، وأضاف مراد نعمل ضمن سياسة مد اليد للجميع، للأسف لا أحد يقابلها"، كرر مراد أنه يستمر بسياسة مد اليد للعمل من أجل المنطقة واهلها،" لاني لا أريد أن أحارب أحد، كما لا اريد أن يحاربني أحد".

ودعا نواب البقاع الغربي الى التحرك معا حيال اقفال مركزي السجل العدلي في البقاع الغربي وراشيا، لمطالبة وزارة الداخلية بجمع المركزين اللذين اقفلا بمركز واحد في جب جنين تخفيفاً لمعاناة المواطنين. 
وتطرق مراد إلى مشكلة الأسعار المرتفعة للمنتجات اللبنانية التي تصل إلى العراق فهي تصل اغلى من اي منتج بسبب الرسوم المرتفعة على الحدود، والمطلوب أن نتحدث مع الحكومة السورية كي تصبح منتجاتنا منافسة في الأسواق العربية.

من جهته النائب عبد الرحيم مراد طالب الحكومة تسريع البدء بالحفر عن النفط والغاز مطلع كانون أول كي يستعيد الاقتصاد اللبناني عافيته، ونتمنى للبنان كل التوفيق من أجل غد افضل.




وزير مراد من قدموس "لتشكل لجنة طوارئ للتواصل مع سوريا، من أجل تسهيل مرور منتجاتنا إلى الدول العربية.




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2019