اخر الاخبار  نصرالله: لوضع التراشق بالإتهامات جانباً ومنح الحكومة فرصة منطقية ومعقولة    /    كرامي: تحية لدياب لعمله على إبطال قرار الميدل إيست    /    محمد نصرالله: المواقف الأوروبية والعربية تشير إلى الثقة بالحكومة    /    البستاني: الحريرية السياسية هي التي لا تريد كهرباء في لبنان    /    الجميل لنصرالله: جر لبنان للحروب والتهديد باشعالها سبب رئيسي للانهيار    /    وهاب: لم أسمع خطاب سعد الحريري وأنا مع بهاء الحريري الذي نجح بإدارة مؤسساته    /    لاريجاني: لبنان مؤثر بالمنطقة وإيران تسعى لأن تراه بلدا حرا سيدا مستقلا    /    ماريو عون: حديث الحريري عن رئيس الظل هدفه تبرير الخروج من التحالف مع التيار    /    أبو الحسن لبستاني: ليتكم تتنحون عن ملف الكهرباء بعدما رسبتم بالإمتحان وأسقطتم الدولة    /    ضاهر: لتخفيض الفائدة على اليوروبوند إلى ١ بالمئة واعادة جدولتها    /    بري أكد أنه ذاهب لمعركة الكهرباء: لا للبواخر لأنها جرصة ولا للحلول المؤقتة    /    السنيورة عن تمثال سليماني بالجنوب: خطوة غير مفيدة وعمل غير رصين و"البلد مش ناقصها"    /    فهمي: أنا مستقل وسأرفض أي أمر غير قانوني حتى لو قام والدي من القبر وطلبه    /    حسن مراد: نخشى أن يستمر هذا الوضع المتردي في لبنان    /    بالصّور: قرارٌ مهمّ لحاكم مصرف لبنان    /    باسيل يلتقي السفيرة الأميركية اليزابيت ريتشارد في ميرنا الشالوحي    /    الشرق الاوسط:تشديد دياب على استقلالية حكومته يصب في خانة رغبته في مخاطبة المجتمع الدولي    /    ضاهر:اشتروا 600 مليون دولار من اليوربوند لتحقيق أرباح توازي 150 مليون دولار    /    عون استقبل السيناتور الفرنسي Joël Guerriau    /    هاشم: حرص جمعية مصارف لبنان على تسديد اليوروبندز في موعدها يثير الريبة    /    مخزومي: لعدم دفع إستحقاق آذار المالي والتفاوض مع المعنيين    /    السيد لسلامة: فيك تخبر الناس مين عم يشتري السندات اليوم ولمين الكومسيون؟    /    آلان عون:المعالجة المالية لن تكون كبسة وقد تتطلب اجراءات لا ترضي الناس    /    الخارجية الفرنسية: ننتظر ومجموعة الدعم الدولية إصلاحات بعيدة المدى وطموحة في لبنان    /    دريان من ضريح رفيق الحريري: وحدة اللبنانيين تقوم على تقدمهم وريادتهم    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-08-28

10:00 AM


مصادر الجمهورية: الاجتماع الذي دعا إليه عون هدفه مواكبة إجراءات تعزيز الوضع المالي



أوضحت مصادر مطّلعة على الإجتماع الّذي دعا إليه رئيس الجمهورية ​ميشال عون​، قادة الأحزاب ورؤساء ​الكتل النيابية​ في ​قصر بيت الدين​، في تصريح إلى صحيفة "الجمهورية"، أنّ "الاجتماع ليس "مؤتمرَ حوار" إقتصاديًّا، بل سيكون إجتماعًا واحدًا هدفه مواكبة القادة السياسيين للإجراءات الّتي ستتّخذها الدولة لتعزيز الوضع المالي- الإقتصادي".

 

وأكّدت أنّه "سيحصل نقاش، ولكن بواقعيّة ومنطق بعيدًا من المزايدات، لا أن تضع كلّ جهة مجموعة نظريات على الطاولة تضيّع بوصلة النقاش والغاية من الإجتماع". ولفتت إلى أنّ "المطروح على الطاولة فهو الإجراءات المحدّدة الّتي أصبحت معروفة، بعضها أُقرّ في موازنة عام 2019 ومن المُفترض تنفيذه، وبعضها يجب أن يُقرّ في موازنة 2020، إضافةً إلى ملاحظات مؤسسات التصنيف والإصلاحات والإجراءات الّتي طلبت جهات ومؤسسات دولية من ​لبنان​ اتخاذها... وستتمّ مناقشة هذه النقاط كلّها في الإجتماع للوصول إلى توافق عليها، لكي لا تعطّل ال​سياسة​ العمل الإقتصادي والمسار الإصلاحي".

 

وبيّنت المصادر أنّ "الرئيس عون يعوّل على هذا الإجتماع المهم جدًّا، لأنّ الجميع سيشاركون فيه من موالاة ومعارضة، وليس فقط الجهاتالموجودة في ​الحكومة​". وذكرت أنّ "الرئيس عون سيستمع إلى وجهات نظر الجميع، ويُطلعهم على الوضع الراهن وعلى الإجراءات المطلوب اتخاذها ليكون الجميع على دراية بها وليتحمّلوا مسؤوليّتهم أمام الشعب إذا لم تُتخّذ، وحصلت أيّ انتكاسة إقتصاديّة أو ماليّة، فـ"المزايدات لا تنفع ولا تُنقذ".




مصادر الجمهورية: الاجتماع الذي دعا إليه عون هدفه مواكبة إجراءات تعزيز الوضع المالي




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020