اخر الاخبار  الفرزلي: ما يحصل هو عمل سياسي بإمتياز ولا علاقة له بوجع الناس    /    وهاب: لماذا لا يجرؤ العثمان على فتح طريق مقطوعة من قبل افراد تعتدي على الماره    /    مصادر الشرق الاوسط:دياب لا يزال عند موقفه لجهة تشكيل حكومة مصغرة    /    مخزومي التقى بوغدانوف: لأهمية الإسراع في تشكيل حكومة انقاذية    /    مراد: آن الآوان لمحاسبة الفاسدين ومكافحة الفساد    /    ادي معلوف: اجواء تشكيل الحكومة ايجابية وهناك لمسات اخيرة عليها    /    أبو الحسن: نترقّب بحذر شديد تأليف الحكومة هذا الأسبوع    /    بري دعا الى جلسة لمناقشة الموازنة يومي 22 و 23 الجاري    /    سليم عون: يجب على الجميع أن يتحمل المسؤولية كي نمنع الفتنة ونشكل حكومة    /    السيد للحريري: "ليش ما إستنكرْت إلا لمّا دقوا بالمصارف وبجيبتك"    /    محطات وقود تقرر من تلقاء نفسها زيادة 2750 ليرة على كل "تنكة"    /    OMT: تسليم قيمة الحوالة الواردة من الخارج نقداً وبالدولار    /    الجمهورية: بري اتفق مع باسيل على أن يجتمع بدياب لإقناعه بالانتقال بتشكيلته الحكومية إلى 24 وزيرا    /    أوساط دياب نفت عبر "الشرق الأوسط" المعطيات عن طلبه مهلة 48 ساعة لتقديم تشكيلته    /    مصادر باسيل للشرق الأوسط: إذا لم تبصر الحكومة النور قبل نهاية الأسبوع فإنه سيعود للتصعيد    /    زوار بري نقلا عنه للشرق الأوسط: ثمة نافذة أمل قد فُتحت نأمل بأن تتحول بابًا    /    وهاب: يجب أن تدفع المصارف الثمن اذا ثبت متاجرتها بالدولار    /    أوساط دياب للجمهورية: حزب الله هو حتى الآن أكثر من يسهل مهمته ويقاربها بإيجابية    /    عبدالله: اقرار موازنة 2020 هو ضرورة اقتصادية ومالية وسياسة    /    هاشم: لوضع حد لكل المتجاوزين للقانون والمعتدين على حقوق الآخرين    /    جميل السيد: رفيق الحريري كان من أكبر رموز خدّام والوصاية السورية    /    سكرية: احتمال حصول حرب عسكرية إسرائيلية وداخلية أميركية على حزب الله    /    بستاني لحبشي: لم يحصل اي توظيف في الكهرباء عام 2018    /    باسيل: لا أحد يسهل تشكيل الحكومة كما أفعل وما يُطرح عن أنني أعرقل غير صحيح    /    عبدالله: هناك من يريد ان يستمر بإمساك السياسة الخارجية في البلد ليتفرّد بها    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-08-28

10:00 AM


جابر: الضرائب تؤدي لانكماش إقتصادي إضافي ويجب إعادة ثقة المواطن بالدولة



لفت عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب ​ياسين جابر​، إلى أنّ "اللقاء الّذي دعا إليه رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ يوم الإثنين، هو بمثابة لقاء سياسي بهدف إقتصادي، وذلك لتحصين القرارات الإقتصادية، سياسيًّا. فإذا لم نتمكّن من تحصين القرارات الاقتصادية المطلوبة سياسيًّا، فسيصعب تنفيذها".

 

ونوّه في حديث إذاعي، إلى أنّ "فكرة اللقاء في ​بيت الدين​، ووجود كلّ الجهات السياسيّة على طاولة اللقاء، هي للتداول بما هو مطلوب اليوم"، مشدّدًا على أنّ "الخطأ الكبير هو فرض ضرائب جديدة. القرارات المطلوبة قد لا تكون فقط موجعة بالنسبة للناس، بل أيضًا للمسوؤلين في البلد". وذكر أنّ "من القرارات المطلوبة مثلًا إصلاح المؤسسات، والمطلوب إعادة ثقة المواطن و​المجتمع الدولي​ بالدولة".

 

وأكّد جابر أنّ "الحل ليس بفرض ضرائب جديدة على ال​لبنان​يين، ف​الضرائب​ تؤدّي إلى انكماش إقتصادي إضافي"، مركّزًا على أنّه "لا يمكن الاستمرار في تجاهل ملف ​الكهرباء​ الّذي يخسّر الوطن ملياري دولار سنويًّا". وبيّن أنّ "​صندوق النقد الدولي​" وضع موضوع رفع ​سعر البنزين​ على الطاولة وقد يجري التداول به الإثنين".

 

وأعلن أنّ "من أهمّ الأمور الّتي يجب القيام بها هي وقف النزف الّذي يجري في ​وزارة الإتصالات​ مثلًا وفي ملف الكهرباء"، مشيرًا إلى أنّه "لا يمكن استعادة الثقة إلّا بأن يعود لبنان دولة قانون ومؤسسات".




جابر: الضرائب تؤدي لانكماش إقتصادي إضافي ويجب إعادة ثقة المواطن بالدولة




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020