اخر الاخبار  أوساط الراي: هناك إمعان بمحاولة تحويل المصارف وسلامة "كبش محرقة" كامتداد للمعركة على الحريرية السياسية    /    مرتضى: البدء بحفر اول بئر نفطي في لبنان اعتباراً من الخميس المقبل    /    عبدالله: للتفكير جديا بتأميم البنوك كما حصل في أزمات أميركا وبريطانيا    /    عبدالله: للتفكير جديا بتأميم البنوك كما حصل في أزمات أميركا وبريطانيا    /    وهبي قاطيشه: لبنان قادر أن يكون "سينغافوره" دولية    /    فضل الله: لتلقف اليد الايرانية الممدودة والمبادرة التي قدمتها لمساعدة لبنان    /    فهمي:سنضاهي كافة الموانئ الجوية بكافة البلدان المتقدمة من الناحية الامنية    /    الاتحاد: ما يحكى عن صفقة القرن، ما هو الا استمرار لنهج التعدي على حقوق الأمة    /    نجار من المطار: لم يدخل الى الأراضي اللبنانية أي مصاب بفيروس كورونا    /    ضاهر: هل بدأت مرحلة سقوط الأقنعة ؟    /    هاشم: القرار الذي سيتخذ بموضوع اليوروبوندز سيحفظ الامن الاجتماعي    /    أبو شقرا: موضوع المحروقات أخذ طريقه الصحيح للحل    /    حسن مراد : المتاريس الطائفية تحمي الفاسدين ومواقعهم    /    ادارة مؤسسات الغد الأفضل استقبلت مديرة المركز الثقافي البرازيلي ...    /    طه: لتمثيل كافة الأطر الوطنية والإسلامية بلجنة الحوار اللبناني الفلسطيني    /    السيد للسنيورة: "بيكونوا الناس ناسيينك بتجيب لحالك المسبّة"    /    عبدالله: مصرف لبنان يستطيع ان يشتري 1.2 مليار دولار دين بـ420 مليون دولار    /    مستشار الدفاع البريطانية: حان الوقت لاتخاذ إجراءات عاجلة من قبل الحكومة    /    علامة: الأرقام الإحصائية المتداولة تُظهر تفاوت غير مبرر لأسعار السلع في السوق    /    أبو زيد: باستطاعة روسيا اليوم ان تكون الوسيط بين الدول المتنازعة    /    كرم: للالتزام الحقيقي بالخطوات الاصلاحية بدءا بملف الكهرباء    /    إدكار طرابلسي دان التعرض لعفيف نسيم ودعا الدولة لبسط الأمن    /    سعادة اكد ان لا مهرب من الافلاس: نحتاج الى عقود للخروج من الحفرة    /    دياب يعمل على إعداد برنامج إنقاذي اقتصادي واجتماعي سيعرض أمام صندوق النقد    /    مكتب فهمي: تراخيص عازل لأشعة الشمس سارية المفعول حتى 30 أيلول 2020    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-09-09

1:45 PM


الوزير حسن مراد : علينا استعادة الـ800 مليون دولار التي كانت تأتي من عائدات التصدير



 

 

شكا وزير الدولة لشؤون التجارة الخارجية حسن مراد من ارتفاع كلفة الطبابة وأسعار الأدوية،داعياً الحكومة الى رفع موازنة وزارة الصحة أربعة أضعاف لأنها تخصّ شؤون صحّة اللبنانيين جميعًا، وقال:"سأكون أوّل المؤيّدين على طاولة مجلس الوزراء وأي رقم يوضع في موازنة وزارة الصحة سنوافق عليه".

 

كلام مراد جاء في خلال استقباله وزير الصحة جميل جبق على مأدبة غذاء أقامها على شرفه في دارته في شتوراما، بحضور عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب أنور جمعة. فيما أشاد مراد بدور جبق وبما يجسّده من "خط مقاوم داعم للقضية الفلسطينية الذي يحمل السلاح في وجه العدو"، وقال: "نحن كحزب اتحاد نؤمن وندعم كل من يحمل السلاح في وجه العدو الصهيوني في فلسطين ولبنان".

 

وتابع مراد قائلاً: "هناك مطالب تتعلق بالصحة مرتبطة بنهر الليطاني الذي همّش الزراعة والتصدير في البقاع بشكل خاص وفي كل لبنان بشكل عام. وهذا الموضوع سنطرحه في موازنة العام 2020"، وأضاف: "وكما فعلنا خطة الطوارئ الخاصة بالنفايات المطلوب أن نفعل خطة خاصة بالليطاني".

 

من جهة أخرى، طالب مراد بـ"إيجاد حل لمشكلة الرسوم المرتفعة التي تعرقل عملية التصدير اللبناني عبر سوريا الى الخارج"، مؤكّدًا أنّه "يجب علينا أن نستعيد الـ800 مليون دولار التي كانت تأتي من عائدات التصدير الى الخزينة اللبنانية"، وأنه "آن الأوان لمناقشة سوريا في هذا الموضوع".

 

من جهته، رأى جبق أن "حالة من التّرهّل دخلت الى القطاع الطبي والإستشفائي، وقضت على المؤسسات الإستشفائية أي على الإستشفاء الحقيقي"، مضيفًا: "لولا بعض المستشفيات في البقاع لكان الرّضّع في الويل".

 

وتابع وزير الصحة قائلاً: "لدينا خطة لموازنة 2020 تقضي برفع بند الإستشفاء لرفع السقوف المالية، وما سنقوم به هو رفع السقوف للمستشفيات المتخصصة بالتمييل والقلب وعلاجات السرطان، ومن أجل تخصيص مبالغ معينة نحاول في الوقت نفسه بناء مستشفيات في البقاع والشمال".

 

وقال: "مستشفيات البقاع قدّمت خدمات خلال العقود التي مضت وكلنا يعرف حالة التقشف اليوم. وبدراسة بسيطة، لو قُدِّر لنا أن نغطّي طلبات الناس، يلزمنا ضعف الموازنة أي حوالي مليار دولار"، وأضاف: "كما نتحدّث عن البقاع، فهناك مناطق أخرى لا تقلّ حرماناً عن البقاع في الشمال وعكار"، مؤكّدًا أن "كل ما نقوم به هو أن نكون شفافين بترشيد الإقتصاد لكي نستطيع أن نكمل بميزانية لتغطية متطلبات المستشفيات".

 

وشدد جبق على التعاون مع القطاع الخاص من أجل تلبية رغبات المحتاجين من الآن وحتى العام 2020، وقال: "سنعمل على تفعيل مراكز الرعاية الأوّليّة كي لا يضطر أي مريض عند أي انتكاسة طفيفة أن يدخل الى المستشفى لأن هذه القضيّة تسبب إرباكًا، ليس لنا وحدنا فقط بل للجهات الضامنة أيضًا، وعندما نرشد العلاج في المراكز الأوّليّة يمكننا أن نحافظ على المبالغ الموجودة".

 

من جهة أخرى، تناول جبق الوضع البيئي الناجم عن تلوث نهر الليطاني، وقال: "علينا أن لا ننظر الى هذا الأمر باستخفاف واستهزاء، فالليطاني تحوّل الى بؤرة للتلوث والأمراض السرطانية التي ارتفعت ثلاثة أضعاف خلال السنوات العشرة الماضية وفق تقرير المنظمات العالمية"، وأضاف: "أصبحنا في المرتبة الأولى في أمراض الرئة والكبد، ولا يكفي أن نراقب المصانع فحتى نفايات المستشفيات نسعى الى حلّ مشكلتها في البقاع وبيروت، الى جانب الكمّ الهائل من النازحين السوريين وانتشار المكبّات العشوائية غير المدروسة".

 

وتابع في هذا الإطار قائلاً: "نقوم بأعمال ودراسات وخلال أربعة أشهر نكون قد أنهينا دراستنا وسترون أشياء جديدة إن شاء الله".

 

في ختام اللقاء، نوّه جبق بمؤسات "الغد الأفضل" من مدارس وجامعات ودار مسنّين ومعاهد تقنية، مثنيًا على "جهود مراد في الإرتقاء بمؤسساته"، وأضاف: "لو كان هناك أربعة أشخاص كالوزير حسن مراد فلا خوف على البقاع وعلى لبنان".




الوزير حسن مراد : علينا استعادة الـ800 مليون دولار التي كانت تأتي من عائدات التصدير




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020