اخر الاخبار  حسن مراد خلال اطلاق وحدة التعقيم : مكافحة كورونا واجب وطني وانساني...    /    مراد: نعلن عن تشكيل وحدة التعقيم الصحية في البقاع الغربي والأوسط وراشيا...    /    وزير الصحة: لا مصلحة لأحد بإخفاء ارقام المصابين بفيروس كورونا    /    المشرّفية: اليونيسف ستقوم بتدريب الفريق الطبّي العامل في مراكز الخدمات الإنمائية    /    بلال عبدالله: نراقب بحذر مشروع قانون الكابيتال كونترول    /    وهاب: عدم دفع اليوروبوند هو إسقاط لحلقة من حلقات العصابة التي نهبت البلد    /    وزيرة العدل: وزير الاقتصاد لديه هاجس دائم وهو حماية المستهلك    /    هاشم: القرار الذي سيتخذ بموضوع اليوروبوند يحتاج إلى وحدة الموقف    /    سليم عون: المصارف أخطأت ببيع السندات وتصرفت بطمع لا مثيل له    /    حزب الاتحاد: تزامن العدوان التركي مع العدوان الاسرائيلي هو تنفيذ للاجن    /    لحود: أردوغان فقد شرعيّته في الداخل التركي بعد أن زجّ بلده في أزماتٍ متتالية    /    قرار لوزير الزراعة بتحديد السعر التوجيهي لكيلو الحليب الطازج    /    ابراهيم: ممثل نقابات الافران انسحب من لجنة دراسة كلفة الرغيف لوجود اشخاص غير معنية    /    مراد: زيارة مشرفية إلى سوريا خطوة ايجابية ومفيدة    /    المجذوب دعا للتنبه لغياب التلامذة عن المدارس والتحقق في أوضاعهم الصحية    /    الحجار: من المؤسف ان يخاطب رئيس البلاد اللبنانيين بلسان الصهر والحزب    /    وزير الصحة: الاصابة الثانية بالكورونا هي عدوى وعليه يجب الالتزام بالوقاية    /    باسيل: النفط والغاز كنز مخبّأ في بحرنا وبرّنا والمهمّ أن نحميه من فساد الداخل وطمع الخارج    /    زاسبيكين: الدعم الروسي للبنان سيكون معنويا أكثر منه ماديا    /    آلان عون: هناك نقاش أميركي داخلي حول كيفية التعامل مع الحكومة الحالية    /    خليل للنائب آلان عون: كنت أول من قال انه لم يعد باستطاعتنا السير بالمسار نفسه    /    دياب: إنه يوم تاريخي نبدأ فيه الحفر في البحر لتحويل لبنان إلى بلد نفطي    /    الشرق الاوسط: حتي سيوسع لقاءاته الفرنسية لتوفير المزيد من الدعم للبنان    /    مرتضى: تشريع زراعة الحشيش أوصت به خطة ماكنزي لتطوير الاقتصاد    /    سكرية: تشريع زراعة القنب سيؤدي إلى تجاوزات تتخطى أهدافه الطبية    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-09-12

1:15 PM


ماروني: لا يمكن القيام بإصلاح بالتراضي والفساد ينخر في الإدارة بظل غياب المراقبة



لفت الوزير السابق ​إيلي ماروني​، إلى أنّه "ليس لدينا أيّ مؤشّر في الحياة السياسيّة أو الاقتصاديّة أو الماليّة أو الاجتماعية أنّنا ذاهبون إلى تحسّن الوضع. منذ أكثر من 3 سنوات، يقولون إنّنا سنشعر بالأفضل، وهم يعتبرون أنّ كلّ ما سبقهم سيء، لكن ألم يتم وضع أي حجر أساس أو لم يتمّ صعود أي درجة على سلّم الإصلاح؟ ليعطونا إنجاز واحدًا تحقّق خلال هذه الفترة".

 

ورأى في حديث تلفزيوني، أنّ "الكلام عن العرقلة هو كقصّة "ابريق الزيت"، منوّهًا إلى أنّ "​حزب القوات اللبنانية​" ممثّل في الحكومة بـ4 وزراء، مقابل 26 وزيرًا آخر، ولم يتمكّن وزراء "القوات" من العرقلة في تعيينات ​المجلس الدستوري​، ولن يتمكّن من العرقلة في ​التعيينات القضائية​. هو يبدي الرأي ويعلي الصوت، لكن معارضته على طريقة "اللهم نحن بلّغنا"، وبالتالي حجّة أنّهم يعرقلون مشروع الكهرباء، غير صحيحة".

 

وسأل ماروني: "منذ سنة 2008، لم يتمكّنوا من تحقيق أيّ تقدّم في ​قطاع الكهرباء​، ولو بساعة تغذية إضافيّة؟". وأوضح في مووضع ​السدود​ المائية "أنّنا نريد أن تلائم السدود ​البيئة اللبنانية​، وألّا نزيل 300 ألف شجرة من أجل إنشاء سد، وألّا يكون هناك حول السد 100 علامة استفهام، وأن تصل المياه إلى المنازل".

 

وشدّد على أنّ "المشكلة أنّ ​الفساد​ ينخر في الإدارة، ولا يوجد مراقبة. طلية هذه السنوات، لم يُحاسَب أي "حرامي". فليحاسبوا كلّ مسؤول تولّى المسؤولية منذ عام 1975، لكن المشكلة أنّ كلّهم "حرامية". وركّز على أنّه "لا يمكن القيام بإصلاح بالتراضي، كما أنّ الإصلاح لا يجب أن يكون على حساب المواطن".

 

وأشار إلى أنّ "هناك فريقًا سياسيًّا يأخذ قرارا الحرب والسلم، من دون أن نسمع صوت الدولة". وبيّن أنّه "لو كان "​حزب الكتائب اللبنانية​" في السلطة، لما كان مصيره أفضل من مصير "القوات". لذلك هو في الخارج حرّ ويسلّط الضوء على الداء والدواء". وجزم أنّه "لا يمكن بناء دولة بمنطق الأزلام والمحسوبيّات، بل بمنطق الشخص المناسب في المكان المناسب، دولة المؤسسات هي الّتي يجب أن تسود".




ماروني: لا يمكن القيام بإصلاح بالتراضي والفساد ينخر في الإدارة بظل غياب المراقبة




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020