اخر الاخبار  أوساط الراي: هناك إمعان بمحاولة تحويل المصارف وسلامة "كبش محرقة" كامتداد للمعركة على الحريرية السياسية    /    مرتضى: البدء بحفر اول بئر نفطي في لبنان اعتباراً من الخميس المقبل    /    عبدالله: للتفكير جديا بتأميم البنوك كما حصل في أزمات أميركا وبريطانيا    /    عبدالله: للتفكير جديا بتأميم البنوك كما حصل في أزمات أميركا وبريطانيا    /    وهبي قاطيشه: لبنان قادر أن يكون "سينغافوره" دولية    /    فضل الله: لتلقف اليد الايرانية الممدودة والمبادرة التي قدمتها لمساعدة لبنان    /    فهمي:سنضاهي كافة الموانئ الجوية بكافة البلدان المتقدمة من الناحية الامنية    /    الاتحاد: ما يحكى عن صفقة القرن، ما هو الا استمرار لنهج التعدي على حقوق الأمة    /    نجار من المطار: لم يدخل الى الأراضي اللبنانية أي مصاب بفيروس كورونا    /    ضاهر: هل بدأت مرحلة سقوط الأقنعة ؟    /    هاشم: القرار الذي سيتخذ بموضوع اليوروبوندز سيحفظ الامن الاجتماعي    /    أبو شقرا: موضوع المحروقات أخذ طريقه الصحيح للحل    /    حسن مراد : المتاريس الطائفية تحمي الفاسدين ومواقعهم    /    ادارة مؤسسات الغد الأفضل استقبلت مديرة المركز الثقافي البرازيلي ...    /    طه: لتمثيل كافة الأطر الوطنية والإسلامية بلجنة الحوار اللبناني الفلسطيني    /    السيد للسنيورة: "بيكونوا الناس ناسيينك بتجيب لحالك المسبّة"    /    عبدالله: مصرف لبنان يستطيع ان يشتري 1.2 مليار دولار دين بـ420 مليون دولار    /    مستشار الدفاع البريطانية: حان الوقت لاتخاذ إجراءات عاجلة من قبل الحكومة    /    علامة: الأرقام الإحصائية المتداولة تُظهر تفاوت غير مبرر لأسعار السلع في السوق    /    أبو زيد: باستطاعة روسيا اليوم ان تكون الوسيط بين الدول المتنازعة    /    كرم: للالتزام الحقيقي بالخطوات الاصلاحية بدءا بملف الكهرباء    /    إدكار طرابلسي دان التعرض لعفيف نسيم ودعا الدولة لبسط الأمن    /    سعادة اكد ان لا مهرب من الافلاس: نحتاج الى عقود للخروج من الحفرة    /    دياب يعمل على إعداد برنامج إنقاذي اقتصادي واجتماعي سيعرض أمام صندوق النقد    /    مكتب فهمي: تراخيص عازل لأشعة الشمس سارية المفعول حتى 30 أيلول 2020    /   


التفاصيل




التاريخ:2019-11-28

1:00 PM


ماريو عون: هناك عملية حرق للأسماء بالشارع ولبنان لن ينجر لحرب أهلية ثانية



لفت عضو تكتل "​لبنان​ القوي" النائب ​ماريو عون​، إلى "أنّنا نشكر ​الحراك الشعبي​ لأنّه ساعدنا على تنفيذ المشاريع الإصلاحية والاقتصاديّة والاجتماعيّة الّتي كنّا قد قدمّناها، ولم نتسطع تنفيذها نظرًا للتناقضات الموجودة"، مبيّنًا "أنّني كنت أتنمّى أن يكون هناك توافق على المدير العام لشركة "خطيب وعلمي" ​سمير الخطيب، لأنّنا نريد ​تشكيل الحكومة​ سريعًا، لكن لا يبدو أنّه سيتمّ الأمور سهلة أو سالكة".

 

وركّز في حديث تلفزيوني، على أنّ "هناك عمليّة حرق للأسماء في الشارع مباشرةً، وهنا تكمن الصعوبة الّتي نواجهها"، موضحًا أنّ "رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ لا يزال يقوم باتصالات مكثّفة لتذليل العقبات، وطالما أنّ الكلمة السُنيّة تعود لرئيس حكومة تصريف الأعمال ​سعد الحريري​، وطالما أنّه أعلن أنّه لا يريد ترؤس الحكومة المقبلة، فالمطلوب منه التسهيل".

وشدّد عون على أنّ "هناك أزمة اقتصاديّة كبيرة، ووصلنا بالبلد إلى حالة الإفلاس وحالة يرثى لها، ونتأمّل أن لا تُطفئ الذبذبات من أعمال شغب وغيرها، أصوات الناس الموجوعة الّتي نزلت إلى الشارع"، مؤكّدًا أنّ "حكومات الحريري مسؤولة عن الوضع الّذي وصلنا إليه، وهو أقرّ بذلك، لكن المسؤوليّة متراكمة منذ 30 سنة"، منوّهًا إلى "أنّني أفهم الحريري إذا قال إنّه لا يريد ترؤس الحكومة المقبلة، انسجامًا مع طلب الشعب بالتغيير، لكن ليطرح أسماء وليختر النواب أحدًا منها".

وأشار إلى أنّ "وضع لبنان خاص جدًّا، ولم نعتد كلبنانيين ألّا نتمكّن من الوصول إل تفاهمات فيما بيننا. لكن على ضوء الحركة الدبلوماسيّة الحاصلة، والعلاقات المنسوجة بين فريق من السياسيين مع الخارج، والوصول إلى صدامات في الشارع، نصل إلى اعتقاد أنّ العمليّة كبيرة وهناك من يحرّكها من الخارج".

ورأى أنّ "لا مصلحة لدى الأميركيين لإضعاف لبنان كما يفعلون الآن"، لافتًا إلى أنّ " ​الثورة​ هي ثورة الجياع والمحرومين، ولكن هناك أحزاب سياسيّة استغلّتها، ومعروفون من قطعوا الطرقات"، مفيدًا بأنّه "مطلوب من العناصر المشاغبة تأزيم الأمور للوقوع في حرب أهليّة أخرى، لكنّ هذه العناصر لم تحقّق شيئًا اليوم، لأنّ أصحاب الخير أكثر في البلد. لذا، ليوفّروا على أنفسم هذا العناء، لأنّ لبنان لن ينجرّ إلى حرب أهلية ثانية".




ماريو عون: هناك عملية حرق للأسماء بالشارع ولبنان لن ينجر لحرب أهلية ثانية




النشرة الالكترونية



من نحن إتصل بناشروط التعليقوظائف شاغرة

  • تابعونا:

© جميع الحقوق محفوظة 2020