حمل التطبيق

      اخر الاخبار  وزير خارجية بريطانيا: نريد تسوية سياسية للصراع على حدود لبنان مع "إسرائيل"   /   مكتب الإعلام الحكومي بغزة: الطواقم الإغاثية تواصل حتى اللحظة انتشال عشرات الشهداء والمصابين من موقع القصف   /   أكثر من 50 شهيدا وعشرات المصابين إثر قصف الاحتلال منطقة المواصي غرب خان يونس   /   غارات عنيفة بـ5 صواريخ على مخيمات نزوح غربي خان يونس   /   يتم إخلاء المستشفيات من الجرحى قبل شفائهم الكامل من أجل استيعاب المزيد من المصابين بعد مجزرة خان يونس   /   سرايا القدس: قصفنا بقذائف الهاون تموضعًا لجنود وآليات العدو الصهيوني في محور نتساريم جنوب تل الهوى   /   مجزرة الاحتلال ترتكب في خان يونس على وقع انهيار المنظومة الصحية في القطاع بأكمله   /   وصول 5 شهداء وأكثر من 100 مصاب إلى المستشفى إثر قصف معادي غرب خان يونس   /   جيش العدو قصف عناصر من الدفاع المدني خلال محاولتهم انتشال شهداء في مجزرة خان يونس   /   أكثر من 20 سيارة إسعاف وصلت إلى مستشفى الكويت في خان يونس بعد مجزرة الاحتلال   /   كتائب شهداء الأقصى: استهدفنا بقذائف الهاون تمركزاً لجنود الاحتلال وآلياته المتمركزة عند بوابة معبر رفح ومحيطها   /   إعلام العدو: كما تعرض تشكيل الدفاع الجوّي للانتقادات نتيجة الاستهداف الصاروخي الفتّاك من قبل حزب الله لهضبة الجولان الذي حصد قتلى   /   إعلام العدو: تشكيل الدفاع الجوّي تعرّض في الأسابيع الأخيرة لانتقادات واسعة بسبب الصعوبات التي واجهها مع تهديد المسيّرات من لبنان   /   إعلام العدو: من الصعب وصف الوضع في الشمال بالكلمات إذ أنّ الأضرار في كل مكان نتيجة عمليات حزب الله   /   سرايا القدس - كتيبة طولكرم: مقاتلون استهدفوا قوات مشاة أثناء انسحابها من أحد المنازل موقعين إصابات مباشرة   /   سرايا القدس - كتيبة طولكرم: مقاتلونا تصدّوا لقوات الاحتلال في محاور القتال في منطقة السكة بزخات كثيفة من الرصاص   /   منصة إعلامية صهيونية: الآلاف يخرجون في تظاهرة باتجاه القدس للمطالبة بالدفع قدماً بصفقة الأسرى   /   قصف معادي بقذائف فوسفورية يستهدف بلدة عديسة   /   القناة 12 العبرية عن الرئيس السابق للشاباك: من سيعينه نتنياهو سيخدمه ولن يخدم الدولة فهو يهتم بنفسه وبحكومته فقط   /   قوات الشهيد عمر القاسم: استهدفنا تحشداً لقوات الاحتلال في محيط موقع إسناد "صوفا" العسكري بقذائف الهاون   /   طيران الاحتلال ينفذ غارة تستهدف موقعا بالحي السعودي غرب مدينة رفح   /   إعلام العدو: خلال مواجهة سلسلة جبهات يجب على "إسرائيل" أن تتذكر أنه حتى تحت الماء هناك تهديد   /   الرئيس الإيراني المنتخب: مستعدون للحوار المباشر البناء مع الاتحاد الأوروبي   /   القناة 12 العبرية عن مسؤولين كبار: الإفراج عن الأسرى بلغ مرحلة حاسمة وهناك معرقلين في "إسرائيل"   /   مكتب الإعلام الحكومي بغزة: نحو 71 ألف حالة عدوى التهابات الكبد الوبائي الفيروسي بسبب النزوح منذ بدء الحرب "الإسرائيلية" على غزة   /   

يسرا: نصيحتي للفنانين إياكم والغرور

تلقى أبرز الأخبار عبر :


هنادي عيسى - خاص الأفضل نيوز       

 

رغم نجوميتها الكبيرة ومشوارها الفني الطويل الحافل بالنجاحات، لا تمانع الفنانة يسرا الظهور في أعمال ليست من بطولتها إذا اقتنعت بالدور الذي أُسند إليها وبفريق العمل ككل، مثلما حدث أخيراً في فيلم "شقو" الذي شاركت فيه مع مجموعة من النجوم.

 

  مع " الأفضل نيوز"، تكشف يسرا أسباب حماستها لهذا الفيلم، وحقيقة تقديم جزء ثانٍ منه، وتقول ".

 وافقت على هذا الفيلم لأنني أجسّد خلاله شخصية زعيمة مافيا تُدعى "درية السيد أحمد" وتتمحور حولها أحداث الفيلم، وهي شخصية جديدة عليّ وعلى السينما المصرية، التي لم تشهد بعد تقديم مثل هذا الدور. وأؤكد أن هذه الشخصية هي الأجمل في مسيرتي الفنية، وقد أحببتها كثيراً، ويكفي أنني أشارك في الفيلم مع أروع النجوم، وهم: عمرو يوسف ومحمد ممدوح "تايسون" ودينا الشربيني وأمينة خليل، وكذلك المخرج الرائع كريم السبكي.

 

 وتضيف فيلم "شقو" هو في الأساس مكوّن من جزأين، ففي الجزء الأول الذي يُعرّض حالياً، تُقدّم شخصية "درية" بشكل عام ومن دون إبراز التفاصيل، أما الجزء الثاني المقرر أن يُعرض في العام المقبل فسيكون الأهم بحيث تتكشف فيه تفاصيل شخصية "درة" أكثر، ويعرف الجمهور السبب الذي دفعها لاحتراف الجريمة.

 

أما لماذا يرفض معظم الفنانين الظهور في مشاهد قليلة مثلما فعلت في "شقو" فتؤكد يسرا أن الفنان الحقيقي لا يقيس دوره في العمل الفني بعدد المشاهد، فالفن لا يعرف المقياس، بل قيمة المادة المقدّمة للجمهور. نصيحتي لأي فنان "إياك والغرور"، لأن الغرور هو بداية الوقوع في الفشل. أنا أعرف قيمتي الفنية جيداً، ومتأكدة من أنني لو جلست في منزلي لسنوات بدون عمل فلن ينساني الجمهور، لأن تاريخي الفني الحافل بالنجاحات يشفع لي. كما لا أهتم بمَن يهاجمني أو يقلّل من قيمتي، لأنني أعرف مدى موهبتي، وفي النهاية أنا أعمل للجمهور الذي يقدّر الفن ويحترمه.

 

وأبداً لا أخاف، لأنني فنانة متنوعة، وعليَّ أن أثبت ذلك للجمهور. ربما تستغرب ما أقول، فرغم كل هذه السنوات من العمل الفني، ما زلت مستمرة في البحث عن شغفي في الفن. ربما يجذبني في العمل دور صغير عبارة عن مشهد واحد، فلا أعود أهتم بترتيب اسمي على التيتر، أو بالمقابل المادي. ولذلك حين يُعرض عليَّ دور شر، أدرسه جيداً وأُلمّ بكل تفاصيله، فإذا وجدت نفسي فيه، أوافق على تقديمه، علماً أن الشر في فيلم "شقو" مختلف تماماً عنه في كل الأدوار التي قدّمتها من قبل، وأتذكّر منها دوري في مسلسل "فوق مستوى الشبهات"، فهو أيضاً كان دور شر من العيار الثقيل، وقد أحبّه الجمهور كثيراً وقت عرضه.