حمل التطبيق

      اخر الاخبار  الحاج موسى للميادين: لن نعطي الاحتلال أسراه من دون أن يدفع الثمن   /   المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في لبنان محمد الحاج موسى للميادين: هذه المجازر تزيدنا تمسكاً بمطالبنا   /   عضو المكتب السياسي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مروان عبد العال للميادين: المقاومة لا يمكن أن تقبل بوقف إطلاق نار مشروط وواهم الاحتلال في هذا الإطار   /   الجديد: الشهيدان جراء العدوان على طريق الخردلي هما نجيب حلاوي وموسى سليمان من بلدة كفركلا   /   مصدر أمريكي لـ"العربية": واشنطن ترفض تسليم ‎"إسرائيل" قنابل ثقيلة لمنع حرب في ‎لبنان   /   حركة المرور كثيفة من ‎ذوق مكايل ‎جونيه حتى مفرق ‎شننعير   /   مسؤول بمستشفى ناصر للجزيرة: أكثر من 20 شهيدا وعشرات الجرحى وصلوا للمستشفى ولسنا قادرين على استقبال المزيد   /   وزير خارجية بريطانيا: نريد تسوية سياسية للصراع على حدود لبنان مع "إسرائيل"   /   مكتب الإعلام الحكومي بغزة: الطواقم الإغاثية تواصل حتى اللحظة انتشال عشرات الشهداء والمصابين من موقع القصف   /   أكثر من 50 شهيدا وعشرات المصابين إثر قصف الاحتلال منطقة المواصي غرب خان يونس   /   غارات عنيفة بـ5 صواريخ على مخيمات نزوح غربي خان يونس   /   يتم إخلاء المستشفيات من الجرحى قبل شفائهم الكامل من أجل استيعاب المزيد من المصابين بعد مجزرة خان يونس   /   سرايا القدس: قصفنا بقذائف الهاون تموضعًا لجنود وآليات العدو الصهيوني في محور نتساريم جنوب تل الهوى   /   مجزرة الاحتلال ترتكب في خان يونس على وقع انهيار المنظومة الصحية في القطاع بأكمله   /   وصول 5 شهداء وأكثر من 100 مصاب إلى المستشفى إثر قصف معادي غرب خان يونس   /   جيش العدو قصف عناصر من الدفاع المدني خلال محاولتهم انتشال شهداء في مجزرة خان يونس   /   أكثر من 20 سيارة إسعاف وصلت إلى مستشفى الكويت في خان يونس بعد مجزرة الاحتلال   /   كتائب شهداء الأقصى: استهدفنا بقذائف الهاون تمركزاً لجنود الاحتلال وآلياته المتمركزة عند بوابة معبر رفح ومحيطها   /   إعلام العدو: كما تعرض تشكيل الدفاع الجوّي للانتقادات نتيجة الاستهداف الصاروخي الفتّاك من قبل حزب الله لهضبة الجولان الذي حصد قتلى   /   إعلام العدو: تشكيل الدفاع الجوّي تعرّض في الأسابيع الأخيرة لانتقادات واسعة بسبب الصعوبات التي واجهها مع تهديد المسيّرات من لبنان   /   إعلام العدو: من الصعب وصف الوضع في الشمال بالكلمات إذ أنّ الأضرار في كل مكان نتيجة عمليات حزب الله   /   سرايا القدس - كتيبة طولكرم: مقاتلون استهدفوا قوات مشاة أثناء انسحابها من أحد المنازل موقعين إصابات مباشرة   /   سرايا القدس - كتيبة طولكرم: مقاتلونا تصدّوا لقوات الاحتلال في محاور القتال في منطقة السكة بزخات كثيفة من الرصاص   /   منصة إعلامية صهيونية: الآلاف يخرجون في تظاهرة باتجاه القدس للمطالبة بالدفع قدماً بصفقة الأسرى   /   قصف معادي بقذائف فوسفورية يستهدف بلدة عديسة   /   

أحمد فهمي: "المكسيكي" أعادني إلى الكوميديا

تلقى أبرز الأخبار عبر :


هنادي عيسى - خاصّ الأفضل نيوز

                              

يتنقل الفنان المصري أحمد فهمي ما بين شخصيات مختلفة، فيعود لتقديم الأدوار الكوميدية من خلال فيلم "عصابة الماكس" الذي طرحه في موسم عيد الأضحى المبارك، بعدما أثبت قدرته على تجسيد أدوار مختلفة، متمردًا على الأدوار النمطية ساعيًا لتقديم الجديد.

 

ثمة محفّزات شجّعت "فهمي" على العودة إلى الكوميديا عبر شخصية المكسيكي، إذ يقول عنها "للأفضل نيوز ": "فكرة الفيلم المختلفة، كانت أهم عناصر الجذب لي والسيناريو المشوّق المحمّل بقصص مختلفة وموضوع لطيف وفريق عمل ممتع وجهة إنتاج آمنت بالمشروع ولم تبخل عليه، كل هذه العناصر شجعتني على دخول هذه التجربة، إضافة إلى ذلك حماسي للعمل مع حسام سليمان مدير التصوير في أول تجربة إخراجية له، حيث استمتعت بالعمل مع كل فريق الفيلم الذين أحببتهم". يؤكد صاحب شخصية المكسيكي أنه استهوته خلطة الفيلم التي تجمع بين الكوميديا والأكشن، إذ وصفها قائلًا: "لا تستهويني الشخصيات المثالية التي لا تخطئ، فكلنا بشر ولا بُدَّ أن نعترف بضعفنا وأننا نخطئ لأننا في النهاية "بني آدمين"، والشخصية التي أجسدها ليست مثالية، لكن تحمل أخطاء بحكم طبيعتنا البشرية".

 

يوضح "فهمي" أن شخصية المكسيكي التي تمحورت حولها قصة الفيلم سبق أن قدمها في عمل سابق، وتحديدا ضمن أحداث فيلم "كازابلانكا" الصادر عام 2019، وحول ذلك يقول بطل الفيلم: "العمل مأخوذ من شخصية المكسيكي التي سبق أن جسدتها في مشهد ضمن أحداث فيلم "كازبلانكا"، وحققت هذه الشخصية نجاحًا كبيرًا ورد فعل رائعًا من الجمهور، لذلك قمنا بالعمل عليه وتطوير السيناريو وشخصية المكسيكي والأشخاص المحيطين به، حتى خرج الفيلم للنور، الذي استغرق تحضيره عامًا كاملًا". الفيلم الذي يحتل المركز الثالث في سباق الإيرادات. وتدور أحداثه حول شخصية المكسيكي الذي "اعتاد القيام بعمليات السرقة والتهريب وحده دون مساعدة، لكن تدفعه الظروف للاستعانة بعدد من الأشخاص لمساعدته في عملياته ولكن يتورط في مشكلات كثيرة، وكان من بين أبطال العصابة الفنانة المصرية روبي التي يقول "فهمي" عن تعاونه الأول معها: "روبي ألطف فنانة اشتغلت معها وهي متميزة وتلقائية ومريحة في التعامل".

 

لا يتوقف الفنان أحمد فهمي عند نوعية معينة، لكنه يسعى للتجريب والتنويع، فقبل عامين اتخذ قرارًا بتقديم أدوار جادة بعد نجاحات طويلة في الكوميديا قبل أن يعود مجددًا من خلال فيلم "عصابة الماكس" للكوميديا، ويقول عن ذلك: "أنا أؤمن بأن الفنان لا بد أن يجرّب طوال الوقت في شخصيات وأدوار مختلفة وألا يحصر نفسه في الكوميديا فحسب أو الأدوار الجادة فقط، والمهم أن يقف على أرض صلبة، وأحرص دائمًا على التنويع بين الشخصيات المختلفة شريطة أن أبذل مجهودًا في الشخصية والعمل على السيناريو وفي النهاية الجمهور هو الذي يقرر ويفصل ويقيّم الأدوار ويختار، وأتمنى أن يكون اختياري موفقًا دائمًا".