حمل التطبيق

      اخر الاخبار  الحكومة الإيرانية: نؤكد أن مسار إبراهيم رئيسي سيستمر ولن يكون هناك أدنى خلل في إدارة البلاد   /   حماس: الشهداء هم ثلة من خيرة القيادات الإيرانية التي كانت لها مواقف مشرّفة في دعم قضيّتنا الفلسطينية ومساندة نضال شعبنا   /   حماس: نتقدم بخالص التعزية وعميق المواساة والتضامن إلى المرشد السيّد علي خامنئي والحكومة الإيرانية والشعب الإيراني الصديق   /   مادورو في رسالة تعزيته لإيران: عناق صادق من جمهورية فنزويلا البوليفارية وستبقون مثالاً للكرامة والأخلاق والمقاومة   /   المتحدث باسم حكومة صنعاء: عظيم العزاء والمواساة لإيران قيادةً وحكومةً وشعباً ولكل المستضعفين في العالم بهذا المصاب الجلل   /   الحكومة الإيرانية بعد إعلان استشهاد الرئيس: إدارة البلاد ستستمر من دون أي مشكلة   /   الرئاسة الإيرانية تنعى الرئيس إبراهيم رئيسي وكافة مرافقيه في تحطم المروحية   /   هيئة الحكومة الإيرانية ستصدر خلال ساعات بياناً رسمياً بشأن الإجراءات الرسمية بعد استشهاد الرئيس   /   إجتماع طارئ لمجلس الوزراء الإيراني عقب الإعلان عن استشهاد رئيسي وعبداللهيان   /   التلفزيون الإيراني الرسمي يعلن وفاة الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية والوفد المرافق في تحطم المروحية   /   التحكم المروري: قتيل و13 جريحًا في 8 حوادث سير خلال الـ 24 ساعة الماضية   /   المساعد التنفيذي للرئاسة الإيرانية ينعى الرئيس إبراهيم رئيسي ويصفه بسيد الشهداء   /   نائب الرئيس الإيراني يعلن استشهاد الرئيس إبراهيم رئيسي   /   وكالة أنباء "مهر" الإيرانية: جميع ركاب الطائرة الهليكوبتر التي كانت تقلّ الرئيس ووزير الخارجية لقوا حتفهم   /   "مهر" تؤكد وفاة الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي   /   رئيس الهلال الأحمر الإيراني: لا أثر لوجود أحياء ممن كانوا على متن مروحية رئيسي   /   إعلام إيراني عن مسؤول: بعض الجثث احترقت جراء تحطّم المروحية ولا يمكن التعرّف على هويتها   /   إعلام إيراني: خلال دقائق سيتم الإعلان رسميا عن استشهاد الرئيس ورفاقه في حادث تحطم المروحية   /   عمليات البحث لا تزال جارية والجهات الرسمية الإيرانية المعنية لم تصدر بعد النتائج النهائية   /   وكالة تسنيم تنفي اغتيال رئيس الشرطة الإيرانية في طهران   /   الاعلام الايراني: حتى وصول قوات الإنقاذ إلى حطام المروحية لا يمكن القول إن جميع الركاب قد استشهدوا   /   رئيس جمعية الهلال الأحمر: رجال الإنقاذ وصلوا إلى بقايا المروحية وعند اكتشاف موقع المروحية المنكوبة لم يتم العثور على أي أثر لركاب المروحية   /   التلفزيون الرسمي الإيراني: لا توجد أي علامة حياة في حطام مروحية الرئيس   /   تسنيم عن وزير الصحة: تم نشر فريق طبي مزود بكافة المعدات بالقرب من موقع الحادث   /   وكالة الأنباء الإيرانية: دخول طائرة تركية من دون طيار مجهزة بمعدات الرؤية الليلية الأجواء الإيرانية   /   

منظومة الدفاع الجوي الإسرائيلي و الأميريكي في المنطقة باتت مقروءة بشكل واضح و دقيق

تلقى أبرز الأخبار عبر :


خالد عرار - خاصّ الأفضل نيوز

 

إسرائيل ردعت، فكل ما بنته هي و الولايات المتحدة الأميريكية و حلفاؤهم في المنطقة بات من الماضي.


هكذا اختصر مصدر سياسي محايد نتائج الرد الإيراني على الكيان الصهيوني الذي كان بحده الأدنى. 

 

تابع المصدر تباينت الآراء والتحليلات حول الرد الإيراني على قصف الكيان المحتل للسفارة الإيرانية في دمشق، ماذا يعني هذا الرد؟  أوجد الرد الإيراني قواعد اشتباك جديدة ومعادلة ردع جديدة، وتجاوزت  تعبير الرد في الزمان والمكان المناسبين وتخطى حدود الصبر الاستراتيجي، لكنه كان رداً مدروساً بدقة ولا يفضي إلى تصعيد كبير يقود إلى حرب مفتوحة وهذا ما أبلغت به إيران الإدارة الأمريكية عبر السفارة السويسرية، لكنه يبقى  رد اعتبار ويحمل مضامين تجبر دولة الكيان على إعادة حساباتها في أي اعتداء مستقبلي على الأرض الإيرانية ، لكن الأهم من كل ذلك أنه ثبت الحقيقة التي تحاول دول الغرب إخفاءها وهي استعداد تلك الدول للمشاركة الفعلية للقتال إلى جانب دولة الكيان في أي حرب مستقبلية، وهذا   التدخل يزيح الوهم التاريخي الذي عشش في الذهن العربي أن جيش الاحتلال يصعب هزيمته لنكتشف أنه غير قادر على حماية دويلة الكيان الصهيوني بمفرده.

 

في تحليله للضربة الإيرانية طرح مجموعة أسئلة و أجاب عليها على الشكل التالي:


بعد أن كثر اللغط حول الضربة الصاروخية التي نفذتها إيران على الكيان الصهيوني، سوف أحاول أن أجيب على بعض تلك المغالطات.

 

لماذا ضربت إيران؟

 

ضربت بعد ضرب سفارتها بدمشق، وبعد أن طالبت مجلس الأمن بإدانة ذلك ورفض، ولو تمت الإدانة فيتحمل الكيان الصهيوني دفع تعويضات واعتذار ووعد بعدم التكرار، إيران طلبت ذلك من مجلس الأمن لأجل إحراجهم وتحملهم المسؤولية في حال ردت بنفسها، فلن يصدر المجلس قرار ضدها.

 

لماذا تحدثت أنها سوف تضرب ولم تضرب فجأة؟

 

لأنه لا بد أن تشرح لشعبها وتضعه في جو ما تقوم به الدبلوماسية حتى يكون على استعداد وكذلك لتحصل على تفويض شعبي وهذا ما حصل، كذلك حتى تستعد دفاعيا بكل القطاعات لردة الفعل، فيحتاج أن تعلن الطوارئ وتجهز كل القوات لاحتمال مقابلة الرد برد آخر،
كذلك هي مضطرة لإبلاغ دول الجوار بأنها سوف تضرب دون أن تخبرهم بالتفاصيل، والسبب في ذلك لأن صواريخها سوف تعبر أجواء تلك الدول فلو اصطدم أي صاروخ بطائرة مدنية أو عسكرية فهنا يعد انتهاك وهي من ستتحمل التعويضات والأضرار السياسية وكذلك يمكن الرد عليها عسكريا، لذلك عندما أخبرتهم استطاعوا وقف الطيران المدني تجنبا لأي حادث. 

 

لماذا إيران لم تستخدم لبنان وسوريا؟

 

لأنها لا تود أن تحرج هذه الدول وتسبب لها تدمير، وكذلك هذه الأسلحة غير موجودة بهذا العدد والقوة بأراضي هذه الدول. 


لماذا استخدمت مسيرات تأخذ ساعات حتى تصل وبالتالي سهل الاستعداد لها؟


لأن كل المسيرات بطيئة والمسافة التي تقطعها ليست بسيطة، وهي استخدمت المسيرات لسببين الأول لأجل تفريغ أنظمة الدفاع قبل أن تصل الصواريخ البالستية، والثاني لأنها تكون بعلو منخفض ويصعب علي الرادارات كشفها. 

 

هل هناك اتفاق مع أمريكا على الضربة؟

 

إيران وأمريكا كلاهما لا يريدان حربا مفتوحة، وإيران لا يسمح لها القانون الدولي ولا شعبها بشن حرب شاملة كرد على قصف موقع واحد( السفارة)، في قواعد الاشتباك العسكري القانون يسمح لك الرد بذات الحجم والقدر كرد اعتبار ولتحقيق الردع، فإيران أخبرت أمريكا بألا تشارك وترد لأن ضربتها محدودة وليست مستمرة كحرب شاملة، والدول الكبرى معلوم أنها تنسق فيما بينها حول ذلك ولو كانوا أعداء، فأمريكا وروسيا بينهما حرب في أوكرانيا ولكن بينهما تنسيق شبه يومي وسفارة روسيا وبعثتها بأمريكا تتولى التنسيق، وكذلك مع الصين وأمريكا، فهذا التنسيق يجنب العالم الكوارث، ولا يعني أنهم أصدقاء. 

 

هل إيران أبلغت الدول أو أمريكا بالموقع والطائرات إلخ؟

 

لا طبعا كل ذلك كان سريا، لذلك الكيان عطل كل شيء ودخل في الملاجئ. 

 

هل صحيح أنه تم اعتراض المسيرات والصواريخ؟

 

تم اعتراض بعضها، لأن فرنسا وبريطانيا ودول عربية وأمريكا جميعهم شاركوا بالتصدي، ومع كل تلك الدفاعات وصلت الصواريخ البالستية وضربت القاعدة المستهدفة والمطار، والجميع شاهد سقوطها، وإيران أعلنت أنها فقط حددت موقعين للضربة والتي منها انطلقت الضربة لسفارتها، فهي حذرة وتحترم القانون الدولي حتى لا تعطي للكيان وأمريكا ذريعة بتشكيل تحالف دولي بضربها. 

 

هل حدثت إصابات وتدمير؟

 

نعم حصل ذلك وهذه الصواريخ تزن 500 كلم والساذج الذي يتوقع أنها لم تدمر ما سقطت عليه، والكيان أقر أنها أصابت القاعدة والمطار ولم تخطىء الهدف، أما عن الاعتراف بذلك من الكيان فهذا أمر لا يتوقعه إلا جاهل، فقتلى صواريخ صدام أعلنت عنهم بعد 30 سنة، والقسام يعرض لنا قتل جنودهم بالصوت والصورة والعدد ولم يقروا بذلك إطلاقا، ولا يسمح لأحد بنشر ما حدث، وإيران لديها استخبارات قوية وأعلنت عن عدد الضباط الذين قتلوا وكذلك تدمير الطائرات في مرابضها. 

 

هل ما قامت به إيران يستحق الإشادة والفخر؟

 

نعم نعم فالكيان الصهيوني لا يجرؤ أحد على ضربه ب330 مسيرة وصاروخ وبمواقع عسكرية، إنجاز لأنها وصلت واستطاعت أن تضرب الكيان المحمي من محيطه العربي، ومع طول المسافة 2000 استطاعت أن تضرب أهدافها بدقة ولم يخطىء الهدف، رغم تشويش الجي بي أس، وإيران لديها صواريخ فرط صوتية ولكن لا ترغب في كشف كل قدراتها لأجل عملية رد محدودة. 

 

ويكفي أن أمريكا تبرأت عن الرد وقالت لن ترد، والكيان ذاته سيبلع الضربة.

 

هل هذه الضربة خدمت نتنياهو؟

 

كلا ولا يقول ذلك إلا مغفل، فتعرضه لهذا الإذلال والدول تدافع عنه كلها ومع ذلك انضرب، فقوة الردع التي يخيف بها العرب سقطت، وهذه لا يقل تأثيرها عن 7 أكتوبر، وسيتحمل نتنياهو مسؤولية تهوره بضرب السفارة وخطأ تقديره لرد إيران.


لماذا رأينا حسابات عربية تسخر وتقلل من أهمية الرد؟
لأن هذا الرد شكل أكبر صدمة للأنظمة العربية التي تحاول لعقود أن تشيطن إيران، فيخشون أن تصبح إيران البطل القومي الذي تحبه الشعوب لأنه ضرب الكيان. 


أما بالنسبة لحجم الرد:


معظم الصواريخ التي أطلقت هي "رضوان" SCUD variant تعتبر صواريخ جداً رخيصة و غير معقدة.


و العدد يعتبر ضئيل لدولة لديها إنتاج صاروخي بحجم إيران.
فهم ينتجون محركات صاروخية بقدر إنتاج لبنان لورق العنب. 
الصحف الإسرائيلية تحدثت عن الهدفين الاستراتيجيين التي أصابتهما الصواريخ الإيرانية و هما قاعدة "نفاتيم الجوية" في النقب و هي القاعدة التي تتمركز بداخلها طائرات F35 و التي أغارت على القنصلية الإيرانية في دمشق و القاعدة الثانية تقع في جبل الشيخ و هي التي خططت و راقبت راداريا و استخباريا. 


أضاف المصدر حقق الرد الإيراني أهداف استراتيجية:


- إعادة توازن الردع


- رد اعتبار بالنار.


- عقاب للعدو


- حماية وحفظ هيبة الدوله وأفرادها لحسن عملهم داخل وخارج البلاد. 


- إعادة سياسة ردع العدو وحلفائه.

 


- استفادة محور المقاومه من النظريه العسكريه التي قامت على إلهاء منظومه الدفاع الجوي بمختلف أنواعها المتطورة.


- وكرس الحرس الثوري توازن الرد على أي استهداف بأي منطقة جغرافية خارج البلاد( وهذا شي جديد). 


هذه الأهداف الاستراتيجية دفعت مسؤول كبير في وزارة الحرب الإسرائيلية للقول عبر قناة "كان" العبرية "الهجوم الإيراني كان من أحد أعقد الهجمات التي يواجهها نظام الدفاع الجوي في العالم، لقد نفذت إيران هجوما بمستوى أعلى مما كنا نتوقع". 


و ختم المصدر بالقول "من أهم نتائج الرد الإيراني كشف كل طبقات منظومة الدفاع الجوي الأميركي و الإسرائيلي في المنطقة و باتت هذه المنظومة مقروءة بشكل دقيق لدى إيران و حزب الله و كل محور المقاومة.